حضور وازن للحركة الأمازيغية بطنجة في مسيرة 24 أبريل

ناظور اليوم : عبد الله باليدان – أكسيل البدوتي 


في  المسيرة الحاشدة بطنجة التي دعت اليها “حركة 20 فبراير” بدعم من التنسيقية المحلية المكونة من عدة أطياف سياسية وجمعوية وحقوقية وحركة “الشباب الأمازيغي ” إلى جانب جميع فعاليات الحركة الأمازيغية وذلك للمطالبة بمزيد من الاصلاحات على كافة المستويات السياسية والاجتماعية والاقتصادية والثقافية.

وانطلقت المسيرة من ساحة التغيير بحي بني مكادة الشعبي الذي أصبح قبلة الاحتجاجات بالمدينة، نحو ساحة مسجد طارق ابن زياد مرورا بعدة أحياء شعبية أهمها حي بنديبان  وحي كاسباراطا، وعلى مستوى الشعارات، رفع المتظاهرون لافتات وهتافات تطالب بدستور ديمقراطي شعبي يقر بالأمازيغية كلغة رسمية وإطلاح سراح جميع المعتقلين السياسين من ضمنهم حميد أعضوش و مصطفى أوسايا ثم محاسبة ومحاكمة ناهبي المال العام مع حل الحكومة و البرلمان وكما رفضوا التقسيم الجهوي الجديد.
 
وقد بدا لافتا خلال مسيرة هذا اليوم، مشاركة  وازنة للحركة الأمازيغية بطنجة لأول مرة.