حـزب الأصـالة والمعاصرة يقرر رفع دعوى قضائية ضد رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران

نـاظورتوداي : 

قرر حزب الأصالة والمعاصرة (معارضة) رفع دعوى قضائية ضد رئيس الحكومة السيد عبد الإله ابن كيران بسبب ما اعتبره “سبا وقذفا ” من قبل هذا الأخير في حق الحزب خلال الجلسة الشهرية ليوم الجمعة الماضي بمجلس المستشارين.
 
وقال السيد مصطفى البكوري الأمين العام للحزب في ندوة صحافية يومه الأربعاء بالرباط إن هذه الخطوة تأتي ” لإنصاف الحزب الذي تتعرض مؤسساته ومناضلوه لهجمة متواصلة من قبل رئيس الحكومة الأمين العام لحزب العدالة والتنمية” وكذا للتحقيق في هذه الاتهامات ودوافعها.
 
واعتبر أن اللجوء للقضاء جاء كنتيجة ل “الإصرار الغريب من جانب رئيس الحكومة خلال الجلسات الشهرية العمومية على الخلط بين مسؤولياته الحكومية وصفته الحزبية في خرق سافر لمقتضيات الفصل 100 من الدستور”.
 
وقال السيد البكوري إن الحزب سيفتح نقاشا مع أحزاب المعارضة٬ وكذا مع مكونات الأغلبية لمناقشة الاتهامات التي يوجهها ابن كيران لحزب الاصالة والمعاصرة ” مطالبا في الوقت ذاته الأغلبية ب “موقف واضح من كل هذه الاتهامات”.
 
وبالموازاة مع الدعوى القضائية كشف عضو المكتب السياسي للحزب السيد إلياس العمري٬ على أن الحزب سيتقدم بمقترح قانون حول مسطرة متابعة الوزراء مضيفا أنه لا مشكلة لدى مكونات الأصالة والمعاصرة أن يكونوا ضحية فراغ قانوني يحدد مسطرة المتابعة إذا كانت الدعوى ضد بنكيران ستفضي إلى نقاش يفرز قانونا من هذا النوع.
 
وتم التأكيد خلال الندوة الصحافية أن الحزب سيتخذ على ضوء هذه التطورات المتعلقة بهذا الملف الاجراءات اللازمة والتي سيتم التداول فيها خلال اجتماع استثنائي يعقده المجلس الوطني للحزب مطلع السنة المقبلة.
 
من جهة أخرى٬ انتقد تصريح صحافي وزع خلال الندوة الصحفية “تباطؤ وضعف الأداء الحكومي في تدبير القضايا الاقتصادية والاجتماعية وإصرارها على تأجيل ولوج المغرب إلى العهد الدستوري الجديد والذي يشكل مصدر تخوفنا من هيمنة التوجه النكوصي الرجعي الساعي إلى الإجهاز على المكتسبات الديمقراطية وعلى ما تحقق من منجزات حقوقية جسدتها نتائج وتوصيات هيأة الإنصاف والمصالحة”.
 
وقد تم خلال هذه الندوة الصحافية الإعلان عن إطلاق بوابة إلكترونية للحزب وجريدة الكترونية تحمل اسم “تمغربيت” مطلع السنة المقبلة فضلا عن صحيفة ورقية سيتم إطلاقها لاحقا.