حـزب العدالة والتنمية يناقض نفسه في أقل من 24 سـاعة

نـاظورتوداي :
 
دقائق بعد صدور البيان الأول للحكومة الملتحية ، سـارع نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي الى نشر ” تصريح فيديو “  لـخالد البورقعي البرلماني عن حزب العدالة والتنمية بتازة ، أوضح خلاله بأن سبب التوتر بحي الكوشة يعود الى اقتحام الأمن لمنازل الساكنة ليلا وترويع المواطنين وتكسير أثاثهم ، كما وصف المتدخل هذا السلوك الأمني بالغير المبرر ، واعتبره من بين الأسباب التي أدت إلى إشعال فتيل المواجهات ، كما أكد بأن المحتجين كانوا على استعداد كامل للدخول في حوار مع الجهات المسؤولة .
 
وربط نشطاء الفايسبوك ، حديث البرلماني عن البيجدي ببيان حكومة حزبه التي يرأسها الأمين العام للعدالة والتنمية السيد عبد الإله بنكيران ، وهو المتضمن لمواقف متناقضة مع ما صرح بـه ” خالد البورقعي “  ، لما حمله من تهديدات لمواقع إعلامية تشتغل في العالم الافتراضي ،و اتهمها بـاختلاق الأحداث بتازة و تضخيمها وبترويج أنباء زائفة ومختلقة بغية تغليط الرأي العام وإثارته ، وهو الأمر الذي اعتبرته الحكومة منافيا للقانون و يستوجب تحريك مساطر المساءلة .
 
وردا على ما تناوله ” البورقعي ” البرلماني عن حزب العدالة والتنمية من شهادات على موقع ” اليوتوب ” تحدث من خلالها عن الاسباب التي أدت الى وقوع اشتباكات بتازة ، وعلاقة ذلك بمضمون البيان الذي خرجت به حكومة عبد الاله بنكيران ، أجمع رواد المواقع الاجتماعية المهتمين بالشأن السياسي بالبلاد على عـبارة أن ” البيجيدي ظهر خلال 24 ساعة  بدورين هما الوقيد والاطفائي ” .
 
وذهب رأي أخرين تجاه اعتبار حزب العدالة والتنمية ، بالتنظيم الإسلامي الذي نـال ثقة الشعب في الانتخابات البرلمانية الأخيرة  وعلى المواطنين التأني قليلا لمنحه فرصة الاشتغال الى جانب الاحزاب المشكلة للحكومة في جو أفضل، لـكن معارضين يعتقدون بأن المواطن سيسحب البسطاء من تحت قدمي عبد الإله بنكيران سريعا إذا ما استمر في تناول الأحداث بالمغرب من وجهة نظر ضيقة ، قد ترفع من وتيرة الاحتقان  ، في اشارة لبيان الادانة والاتهام الصادر أمس والذي ذهب تفكير البعض الى حد وصف مضمونه بـ ” اللغة التي كانت تستعمل إبان عهد ارديس البصري ” .
 
وفي موضوع ذو علاقة ، يذكر أن ليلة الاحد الماضية ، شهدت اختراق مجموعة من الصفحات على الفايسبوك كانت قد أسسها نشطاء بحركة 20 فبراير ، و عملت منذ اندلاع شرارة المواجهات بين الامن و المحتجين بتازة على نـقل توثيقات بالصوت والصورة ، مجسدة للأجواء التي مرت فيها المظاهرات المذكورة .