حوليش يعلن إنضمامه لحزب الأصـالة والمعاصرة .

نـاظورتوداي :

أعلن العضو البارز في المجلس البلدي لمدينة الناظور ، خلال حضوره اللقـاء الذي أطره أمس الأحد بوجدة ، إلياس العماري القيادي في حزب الأصـالة والمعاصرة ، – أعلن – إنضـمامه لهذا الحزب ، كاشفا عن نية التقدم للإنتخابات برمز ” التراكتور ” ، وبالتالي وضع حد للعلاقة الوطيدة التي ربطته بحزب النهضة لما يقارب عقد من الزمن .

وكان حوليش ، دخل في مفاوضات مع الأمانة الإقليمية لحزب الأصالة والمعاصرة بالناظور ، من أجل ترأس لائحة ” التراكتور ” خلال الإنتخابات الجماعية .

من جهة أخرى ، قالت مصادر خاصة، أن قيادة حزب الأصالة والمعاصرة، رفضت تزكية سليمان حوليش، لخوض غمار الاستحقاقات الانتخابية الجماعية المقبلة بلونها الحزبي، لاعتبارات لم تشرحها ذات المصادر الموردة للخبر.

وأوردت نفس الجهات الناقلة لهذه المعلومات والرافضة الكشف عن هويتها، أن هناك شبه إجماع داخل قيادة الحزب ورفضها لسليمان حوليش كوكيل للائحة حزب الجرار بالناظور، وهو ما يتناقض مع ما جاء على لسان مقربين من النائب الأول لرئيس المجلس البلدي.

موقف القيادة السياسية لـ “البام” يأتي أشهرا معدودة قبل حلول موعد الانتخابات الجماعية بالناظور، بعد تداول أخبار تفيد بأن حوليش وضع مجموعة من الشروط، التي وصفت بـ “التعجيزية” من أجل الالتحاق بسرب الأصالة والمعاصرة .

وكان مجموعة من المهتمين بالشأن السياسي المحلي، قد عزوا محاولة حوليش الترحال نحو حزب الأصالة والمعاصرة، الى سعيه للاستناد على غطاء سياسي عتيد يدعمه بشكل قوي ضمن قادم الاستحقاقات التي يراهن عليها ذات المسؤول الجماعي، لكن رياح قيادة الأصالة والمعاصرة جرت بما لا تشتهيه سفينة حوليش.