خالد ,مسلم والدوزي ألمع الوجوه الفنية الحاضرة بالنسخة 12 لمهرجان “ثويزا” بطنجة

ناظورتوداي :

أعلنت “مؤسسة المهرجان المتوسطي للثقافة الأمازيغية” بطنجة، عبر بلاغ توصلت ” ناظورتوداي ” بنسخة منه ,عن تنظم الدورة الثانية عشر “لمهرجان ثويزا”، خلال الفترة الممتدة من 11 إلى 14 غشت 2016، تحت شعار “دفاعا عن الطبيعة”، الذي تم اختياره انسجاما مع التعبئة الوطنية لتنظيم المؤتمر العالمي حول المناخ، التي ستحتضنها مدينة مراكش شهر نونبر المقبل .

13892301_1197849316912483_7690007438795257590_n

وستعرف هذه التظاهرة الثقافية مجموعة من الفعاليات الفنية والفكرية بمشاركة أسماء وازنة من داخل المغرب ومن خارجه. حيث سيتم تنظيم مجموعة من السهرات الموسيقية بكل من ساحة “باب المرصى” و “ساحة كزناية”، من تنشيط فنانين وموسيقيين مغاربة وأجانب يمثلون مختلف الأنماط الموسيقية. ففيما يخص البرمجة الأمازيغية، تستضيف هذه الدورة مجموعة “إثران” من الريف، و مجموعة “أحوزار” من الأطلس، و مجموعة “نوميديا” من الحسيمة، و مجموعة “أحيدوس إزماون” من آيت واراين بتازة. كما يمنح المهرجان فرصة للفائزين بلقبي الدورة الأولى و الدورة الثانية، لمسابقة “مواهب ثويزا” المخصصة لاكتشاف المواهب الموسيقية بشمال المملكة؛ حيث سيتناوب على منصة جزناية كل من مجموعتي “سيفاكس” و “ديهيا”. كم ستتميز هذه الدورة باستضافة الفنانة الأمازيغية الجزائرية “جورجورة” التي ستحيي سهرة يوم السبت 13 غشت بمنصة مرصى مدينة طنجة .

13882122_1173118602726722_4771750385846798475_n

كما سيشارك في تنشيط سهرات المهرجان كل من “لطيفة رأفت” و “الشاب خالد” و ” الدوزي”، بالاضافة إلى أسماء فنية من مدينة طنجة: “أمينوكس”، “عصام المودني” و “الشاب نور” و الرابور المجدد “مسلم” .

أما بخصوص الجانب الفكري والأدبي، فإن مؤسسة المهرجان المتوسطي للثقافة الأمازيغية بطنجة ظلت وفية لتراث الكاتب العالمي محمد شكري، ببرمجتها للملتقى الحادي عشر، تحت يافطة “شعراء في ضيافة محمد شكري”، وذلك بفضاء مقهى “الحافة” التاريخي. كما تستضيف هذه الدورة الأديب والمفكر المصري يوسف زيدان، والفيلسوف التونسي يوسف الصديق بالإضافة للأساتذة حسن أوريد و أحمد عصيد وبولعيد بودريس و أحمد زاهد .

13873170_1173108482727734_6723304313586949554_n

ومساهمة من مؤسسة المهرجان في النقاش المجتمعي الوطني حول مشروع القانون التنظيمي للغة الأمازيغية، ونظرا لأهميته وانسجامه مع الفلسفة العامة للمهرجان فقد تمت برمجة ندوة ستخصص لقراءة في مضامين المشروع المطروح مؤخرا من طرف الحكومة، و ذلك بشراكة مع مركز الثقافة و الأبحاث الأمازيغية بطنجة .

و في الأخير، و تقديرا للإبداع الشعري الملتزم و الهادف، فقد تقرر افتتاح فعاليات الدورة الثانية عشر لمهرجان ثويزا بطنجة، بأمسية شعرية متميزة يحييها الشاعر المصري هشام الجخ بقاعة قصر البلدية، إلى جانب تقديم وصلة تراثية للمجموعة الموسيقية الفائزة بلقب هذه السنة لمسابقة “مواهب ثويزا” .

 

13876672_1173118339393415_3394613720892919954_n

13912867_1173112276060688_5521363787710294708_n

13932789_1173120839393165_5129400159418251718_n

13932985_1169134396458476_2001440165_n

13938557_1173107922727790_6165282444643452565_n

13962675_1173116566060259_3869166604636129183_n

13872335_1169135096458406_1031397670_n

13900970_1169142806457635_693033834_n

13933006_1169142796457636_1431481212_n

13933245_1169142726457643_1292827154_n

13987512_1173103459394903_7133807166883532915_o