خشية على ضياع ممتلكاتهم العقارية سكان موقع مارتشيكا يتواصلون مع زارو

نـاظورتوداي : / تصوير محمد العبوسي
 
دخـل مساء الخميس 3 نوبر الجاري ، مجموعة من سكان الاحياء الواقع تحت نفوذ وكالة تهيئة موقع بحيرة مارتشيكا مدعومين بفعاليات مدنية و جمعوية ، في حوار مع المدير العام للوكالة السيد سعيد زارو ، لطرح مجموعة من أسـئلة نابعة من عمق تخوفاتهم و ما يتداوله الرأي العام ، بخصوص الشروع في الأيام القريبة على نزع الملكية العقارية لمجموعة من الموطنين ،لاستغلالها في احداث مشاريع تهم سياحية و طرق سيارة سيتم الكشف عن مواقعها في الأيام القليلة المقبلة بمشروع تصميم التهيئة الخاص بهذا الورش الاقتصادي والسياحي الذي اعطى انطلاقته الملك محمد السادس قبل أربع سنوات بالناظور .
 
تـحرك سكان المناطق الواقعة تحت نفوذ وكالة تأهيل موقع بحيرة مارتشيكا ، شرع في تفعيله من لدن الفعاليات المدنية بأحياء بوعرورو وترقاع ، بعد اعلان خاص بـالمؤسسة السالفة الذكر ، دعت فيه عموم الملاكين وذوي الحقوق العينية والعقارات الموجودة داخل منطقة ” مارتشيكا ” الى التعريف بأنفسهم وبذوي الحقوق المتعلقة بعقاراتهم عبر ملئ استمارة تتضمن معلومات حول العقارات .
 
تساؤلات ساكنة الأحياء المذكورة ، طـرحت على زارو بغية تـوضيح الهدف الأساس من اعلان الوكالة ، و الخطوات التي ستتتبعها مستقبلا لنزع ملكية ذوي العقارات ، لتستغل في انجاز مشاريع سيتضمنها مشروع تصميم التهيئة ، حيث أكد مدير مؤسسة ” مارتشيكا ” أن الأخيرة ستعمل على ضمان حقوق الجميع وتعويض كل من سيشملهم قانون نزع الملكية ، دون المساس أو العبث بأي من العقارات أو المنشات السكنية التي لن تخضع لهذه البنود القانونية .
 
ولم يجد عدد ممن لم يستيغوا توضيحات مدير مارتشيكا السيد سعيد زاروا ، غير التجمهر أمام بوابة الوكالة ، لتنوير الرأي العام والاعلاميين بقضيتهم ، والتأكيد على عدم التنازل عن أي من مطالبهم المشروعة حتى وان وصل الى حد التصعيد في الأشكال الاحتجاجية التي يتيحها القانون .