خـلاف بين زوجين بـ ” بويزرزان ” ينتهي بـإضرام النار في غرفتهما

نـاظورتوداي : متـابعة
 
إستقبلت مصـلحة المستعجلات التابعة للمستشفى الحسني بـالناظور ، فجر الجمعة 27 أبـريل الجاري زوجـين أصيبا بحروق خطيرة من الدرجتين الـثانية والثالثة ، إثـر إضرام متعمد للنـار في منزلهما الـقاطن بـحي بويزرزان الواقع تحت النفوذ الترابي لبلدية النـاظور  .
 
وقـد تعرض بدن رب الأسـرة لـدرجة حروق وصلت نـسبتها إلى 100 بالمئة ، فيما أصيبت الزوجة بـ 85 بـالمئة من الحروق .
 
حـادث إضـرام  النار في المنزل المذكور ، كـان من إقـتـراف أحد الزوجين ،  بسبب خلاف نتج بـينهما حـول موضوع الخيـانة ، حيث أن رواية تفـيد دخـول رب الأسـرة فـي حـالة من الهستيريا والإضطراب نفسي بعد ضبطه متلبسا بممارسة الجنس مع عشيقة لـه ، و أقدم فجر الجمعة على صب كمية من البنزين داخل غرفته بغية وضع حد للشنآن الذي نشب بينه و زوجته .
 
رواية أخرى ، وضعت الزوجة في كـفة الإتهـام ووجهت لـها أصـابع إقدامها على إضـرام النار في غرفتها للتخلص من زوجها ، وذلك حـسب تـصريحات الزوج الذي قـال هذا العمل الإجرامي من إقترافها و كـان بهدف الـقضـاء على أسـرته وإستهداف حيـاته بـشكل خـاص .
 
وقد تدخـل مواطنون لإنقاض طفلين وهما إبني الأسـرة التي تعرضت للحـادث ، فيما أفـادت مصـادر لـ ” ناظورتوداي ” أن الجريحين سيتم نقـلهما خـارج تـراب الإقليم لـتلقي العلاجات الضـرورية .
 
من جـهة أخرى ، فتحت المـصالح الامنية و القضـائية بـحثا للـوصول إلى حيثيات الـحادث و الفـرد الذي تسبب في إضـرام النـار ، و من الـمنتظر أن يتم إحـالة الملف على الـنيابة العـامة لتكثيف البحث .