خليجي يفتض بكارة قاصر مقابل 300 درهم

ناظورتوداي : 

تفجرت فضيحة جديدة بالرباط، عرضت على أنظار الهيأة القضائية الجنحية بابتدائية المدينة، الثلاثاء الماضي، تتعلق بافتضاض بكارة قاصر بتمارة من قبل خليجي بضيعة ضواحي تامسنا.  وأطاحت التحقيقات التي أشرفت عليها الفرقة الجنائية الثامنة بمنطقة أمن السويسي التقدم وفرقة الأحداث بمصلحة الشرطة القضائية بـ 16 متهما في ملف القاصر، ضمنهم ثمانية وسطاء مشهورين في الدعارة الراقية، أصدرت في حقهم الضابطة القضائية مذكرات بحث على الصعيد الوطني.

واستنفرت فرقة الأخلاق العامة بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية وفرقة الشرطة القضائية بالمنطقة الأمنية الثالثة بالتعاون مع المخبرين وفرق الدراجين، جهودها، قصد إيقافهم وإحالتهم على الوكيل العام للملك للاختصاص.

وأوردت مصادر مطلعة على سير الملف أن القاصر كانت رفقة خليلها بحي أكدال، ونفذت سرقة بالخطف استولت من خلالها على هاتف محمول من داخل سيارة شاب، وبعدما ربط بها الأخير الاتصال طالبا منها هاتفه، أمرته بتسليمها رفقة خليلها مبلغا ماليا قدره 2000 درهم، مقابل استرجاع هاتفه، وضربت له موعدا قرب إعدادية دار السلام بحي السويسي، بينما قام الضحية بربط الاتصال بأصدقائه وجرى إيقاف القاصر ووضعها في الصندوق الخلفي للسيارة وتسليمها للشرطة.

وكشفت المصادر ذاتها أنه، بعدما تحققت مصالح الشرطة من هوية القاصر، تبين أن عائلتها بتمارة سجلت شكاية باختفائها من منزل الأسرة، وبعدما فتحت محضر استماع قانونيا، أكدت القاصر وقائع مثيرة حول استغلالها من قبل شبكة من الوسطاء تنشط في استدراج الفتيات إلى ضيعات وفيلات قصد إحياء سهرات ماجنة وممارسة الجنس مع أشخاص من دول الخليج، وذكرت على لسانها أسماء وألقاب الوسطاء والوسيطات الذين يتوفرون على سوابق قضائية في المجال نفسه.

أقرت القاصر أمام فرقة الأحداث التابعة للشرطة القضائية الولائية أن خليجيا افتض بكارتها داخل ضيعة بتامسنا ضواحي الرباط، وأنها فقدت عذريتها وغادرت منزل عائلتها بعد خلاف مع والدتها، كما أوضحت لضباط الشرطة القضائية أن الخليجي منحها 1000 درهم، خصم منها وسطاء الدعارة 700 درهم، بينما حصلت فقط على 300 درهم.

والمثير في الملف أن النيابة العامة أمرت الضابطة القضائية باستقدام والدتها إلى مقر التحقيق للاستماع إليها في محضر قانوني حول تورطها في قوادة ابنتها، بينما أقرت القاصر أن ممارستها للدعارة كان بمحض إرادتها، ولم تساهم والدتها في تحريضها على البغاء.

وكشفت تحريات الضابطة القضائية أن القاصر استغلها شخص من ذوي السوابق القضائية، وكانت تمارس معه الجنس برضاها، وأحالته الشرطة القضائية على النيابة العامة بابتدائية الرباط، قصد استنطاقه في تهم تتعلق بالسرقة وهتك عرض قاصر بدون عنف، كما تابعت النيابة العامة القاصر بالسرقة.
ع. ل