خمس نقابات تعليمية تطلق النار على عبد المنعم شوقي ، والأخير يرد بالمثل

ناظور اليوم : علي كراجي
 
أعلنت خمس نقابات تعليمية " فدش ، كدش ، الاتحاد الوطني للشغل ، الاتحاد المغربي للشغل ، الجامعة الحرة للتعليم " ، في بيان مشترك ، تحصلت " ناظور اليوم " على نسخة منه ، عن تنظيم وقفة احتجاجية زوال يوم غد السبت ضد  رئيس " اللجنة التنسيقية لفعاليات المجتمع المدني " عبد المنعم شوقي ، احتجاجا على ما سمي حسب لغة البيان بـ " الانتهاك الذي تعرض له مركز الامتحان بثانوية الشريف محمد أمزيان خلال اليوم الأول من امتحانات شهادة البكالوريا من طرف المدعو عبد المنعم شوقي ، بمعية عناصر غريبة عن المؤسسة كرد فعل على اجراء اداري قانوني في حق تلميذة تأخرت بـ 36 دقيقة على الموعد الرسمي للامتحان " .
 
وتضيف النقابات الخمس في اتهامها لشوقي ، أن الأخير قد شرع في " سب وشتم نساء ورجال التعليم بكلمات نابية يندى لها الجبين خصوصا ما صدر منه في حق الاستاذة المكلفة بالحراسة ، محاولا تعطيل وعرقلة الامتحان الوطني خلال حصة الزوال ، ناهيك عن اقتحامه مقر نيابة الناظور ليلا مدعما بشرذمة من اتباعه المأجورين ، في غياب تام وحياد غير مبرر للسلطات المحلية والأمنية بالاقليم " ، انتهى نص البيان .
 
وحملت النقابات الخمس كامل المسؤولية للسلطات المحلية والأمنية في ما سمته بـ " الصمت المريب تجاه ما وقع " ، كما دعت الجهات المعنية الى توفير الامن في محيط المؤسسات التعليمية وتطبيق القانون ضد كل معتدي عليها .
 
وفي اتصال هاتفي اجرته " ناظور اليوم " مع عبد المنعم شوقي ، وصف التهم التي وجهتها له النقابات الخمس في البيان بمجرد تلفيقات لا أساس لها من الصحة ، مؤكدا أنه لم يقم بأي انتهاك لحرم الثانوية السالفة الذكر و النيابة ولم يسب أي من المنتمين لشغيلة التعليم  ، مشددا ان الوقفة التي نفذت كانت خارج أسوار المؤسستين المذكورتين ولم يحضر فيها أي من الأساتذة الذين قيل عنهم في البيان أنهم قوبلوا بوابل من السب والشتم  ، كما أعلن احتفاظه بحقه القانوني لرد الاعتبار لشخصه بكافة الوسائل المشروعة .
 
كما أضاف شوقي في تعقيبه على ما جاء به البيان قائلا " في الوقت الذي كان فيه أباء وأمهات التلاميذ ينتظرون موقفا مأزرا لفلذات أكبادهم، وهم يجتازون امتحانات الباكلوريا في سنة دراسية تميزت بخوض سلسلة من الإضرابات، والتي انعكست سلبا على المستوى التعليمي لتلاميذتنا، وحرمانهم من إتمام مقراراتهم الدراسية بسبب جو الإضرابات الذي ساد المؤسسات التعليمية، بالإضافة إلى الشهادات التمارضية، اختارت هذه النقابات، الوقوف بجانب الجهة الظالمة والدفاع عنها لدوافع لا تغيب عن أذهان أحد " .
 
وتساءل شوقي عن نوع الصلاحية التي تتوفر عليها هذه النقابات للدفاع عن حرم النيابة ، في حين أن مسؤول الاخيرة لم يقم بذلك ، معتبرا أن اقتحام مرفق عمومي ليلا هو خرق خطير يعاقب عليه القانون ، ولا يمكن لفاعل مدني ان يقوم بهذه السلوكات الخطيرة .
 
وأعلن شوقي عن تنظيم وقفة مضادة أمام مقر المحكمة الابتدائية باسم اللجنة التنسيقية بحضور أولياء التلاميذ ، لمطالبة النيابة العامة بفتح تحقيق وايفاد لجنة بحث نزيهة الى ثانوية النعناع، للبحث فيما عاشته الحجرة رقم 1 " العلوم الرياضية" بالثانوية، يوم إجراء امتحانات الباكلوريا، من تسريبات لاحدى الفروض بطلها عضو في نقابة الفدش لمساعدة ابنته على الغش ، وختم شوقي كلامه قائلا " التاريخ سيدون بسجل حسناتي أنني تمكنت من جمع خمس نقابات ظلت طيلة حياتها مشتتة " .