دراجة للدرك الملكي بالناضور تدهس سيدة على ممر الراجلين .

ناظورتوداي : 
 
نقلت سيدة في الأربعينيات من عمرها أمس الإثنين 20 يناير الجاري ، على وجه السرعة إلى المستشىفى الحسني الإقليمي ، إثـر تعرضها لجروح متفاوتة الخطورة ، أصيبت بها بعد أن صدمتها دراجة نارية من النوع الكبير كان يقودها دركي تابعة لجهوية الناضور . 
 
ووفق شهود عيان ، صدم الدركي الذي كان يقود دراجته المهنية ، السيدة المذكورة أثناء عبورها الطريق بإستعمال ممر الراجلين ، وذلك  على مستوى شـارع تويمة بالقرب من ساحة الشبيبة والرياضة بمدينة الناضور . 
 
وإستنكر مواطنون الحادث ، خصوصا وأن وقوعه كان بسبب مخالفة واضحة إرتكبها دركي يشتغل في مجـال مراقبة الطرق و حركة المرور خارج المدار الحضري  . 
 
وقال شهود عيان لـ ” ناظورتوداي ” ، أن الدركي المذكور أبان عن لا مبالاة تامة إزاء حياة المواطنين الذين إحترموا قانون السير وهموا بعبر الطريق مشيا على ممر الراجلين ، بعد أن  حافظ على سرعة دراجته النارية ، مما أدى به هذا ” التهور ” إلى دهس سيدة أربعينية ، وإصابتها بجروح تطلبت نقلها إلى قسم المستعجلات بالمستشفى . 
 
وألقى مجموعة ممن عاينوا لحظة إرتطام الضحية بالأرض ، لائمتهم على الدركي المذكور وإعتبروه المسؤول الوحيد عن وقوع هذا الحادث الذي كان نتيجة خرق واضح لقانون السير ، في إشـارة إلى أن سائق الدراجة إرتكب المخالفة على ممر الراجلين الذي تشدد ” مدونة السير الجديدة ” على السائقين إحترامه كواحد من علامات التشوير الأفقية وإعطاء الأسبقية للراجلين مهما كـانت وضعية الطريق أو حركة المرور. 
 
شرطي مرور بمدينة الناضور علق على الحادث بالقول : ” لفقيه لي ستنينا باراكتو دخل الجامع ببلغتو ” ، وتأسف لما وقع ، متسائلا عن نوع الثقة التي قد تنتج بين المواطن و رجل الامن الذي يحرص على إحترام قانون السير ، وفي الأخيـر يكون من يعاقب على خرق القانون أول من يضرب علامات المرور عرض الحائط . 
 
جدير بالذكر ، أن الحادثة  إستدعت حضور مصـالح الأمن الوطني ، حـيث قامت فرقة خاصة بتحرير محضر بخصوص هذه النازلة ، كما تم حجز الدراجة النارية المذكورة ، ونقلها إلى المحجز البلدي .