درك سلوان يعثر على جثـة متـشرد تحت أنقـاض ” براكة “

نـاظورتوداي : علي كراجي
 
عـثرت عنـاصر تابعة لمركز الدرك الملكي بـسلوان صـباح هذا الأربعاء 17 أبـريل الجاري ، عـلى جثـة شخص ينحدر من مدينة بجعد ، داخل مسكن عشوائي عبارة عن ” براكة ” بـالقرب من مستودع الوقـاية المدنية الواقع على بعد أمتار من بناية دائرة قلعية .
 
وحـسب المعطيات الاولية بخصوص هذا الحـادث الذي إكتشفته السلطات على الساعة السابعة و 15 دقيقة من صباح الأربعاء ، و تمكنت خلاله من التعرف على هوية الشخص الذي قضى فيه  ، فقد جـرى وضع الجثة بالمستودع البلدي للأموات بـالمستشفى الحسني حـيث سيجرى لها تشريح طبي للتعرف على الأسباب الحقيقة الواقفة وراء الوفاة .
 
إلى ذلك ، ذكر مصدر أمني في إتصـال مع ” ناظورتوداي ”  ، أن الهالك وجد ميتا تحت أنقـاض ” البراكة ” التي إنهار جـزء من سقفها العلوي عليه ، ووضع المحققون أمامهم فـرضية حدوث الموت نتيجة هذا الحادث العرضي ، في حين أضـاف نفس المصدر أن المتوفي كـان بمعيته وقت مبيته داخل مسكنه العشوائي قنينة من الخمر .
 
و من جهة أخرى ، علمت ” ناظورتوداي ”  أن مـركز الدرك الملكي بمركز سلوان دخـل مرحلة التحقيق التمهيدي لتحديد أسباب النازلة وذلك تحت إشـراف النيـابة العامة ، إذ يرتقب الإنتهاء من البحث بمجرد التوصل بنتائج التشريح الطبي ، في حـالة ثبوت حدوث الوفاة بسبب الحادث المذكور .
 
يذكر أن الهالك ظـل يعيش حـالة تشـرد داخل مسكن عشوائي أنشـأه بمواد إسمنتية ثقيلة، وذلك منذ أن فقد شغله في السوق اليومي بسلوان ، ليختار لأزيد من ثلاثة أشهر طـريق التسكع و الإدمان على شـرب الكحوليات .

الصورة تعبيرية