دعوات لتوحيد احتجاجات فاتح ماي دعما لمطالب حركة 20 فبراير

ناظور اليوم : علي كراجي 

دعا نشطاء حركة 20 فبراير الشبابية ، عموم النقابات المغربية الى تجسيد مسيرة احتجاجية موحدة يوم فاتح ماي المصادف لعيد العمال ، حيث ناشدوا في لافتات مختلفة رفعت خلال تظاهرات 24 أبريل بجل الجماعات الحضرية والقروية ، التنظيمات النقابية من أجل الاستجابة لندائهم وتشكيل تكتل احتجاجي يوحد مطالب الشعب ، ويدعمها لفرض المزيد من الضغط على مؤسسات الدولة لتلبية الملف المطلبي الشعبي الداعي منذ ظهوره في 20 فبراير الى اقالة الحكومة وحل البرلمان ، وانتخاب لجنة تأسيسية تتولى صياغة دستور جديد يقر بفصل السلط واستقالة القضاء وكرامة المواطنين .

وعبر ناشط في صفوف حركة 20 فبراير ، في تصريح لـ ” ناظور اليوم ” عن هذا النداء ، واعتبره فرصة جديدة أمام النقابات لتظهر أنها في صف الشعب ، وتنهي ما وصفه بزمن الصراعات السياسة الغير المرغوب فيه شعبيا والرامية الى تحقيق أهداف شريحة ” مخزنية ” معينة ، تسعى الى خدمة مصالحها الضيقة فقط .

ومعلوم أن ” ناظور اليوم ” ، قد سجلت في خرجة 24 أبريل الاحتجاجية بالناظور ، ظهور وجوه جديدة تنتمي لنقابات سبقت وأن عارضت مشروع حركة 20 فبراير في السر والعلن ، من بينهم قياديون محليون لنقابة الفدرالية الديمقراطية للشغل ، والاتحاد المغربي للشغل ، والاتحاد العام للشغالين ، اضافة الى نشطاء داخل أحزاب وطنية ، خاصة حزب العدالة والتنمية الذي كشر أمينه العام عبد الله بنكيران عن أنيابه منذ البداية لمهاجمة شباب الحركة الاحتجاجية .

وفي موضوع ذو علاقة ، نشر أعظاء حركة 20 فبراير على صفحاتهم بموقع التواصل الاجتماعي الـ ” فايسبوك ” ، دعوات للدخول في اعتصامات ، كشكل من أشكال التصعيد المفرز نتيجة عدم استجابة الدولة لمختلف المطالب الملوح بها طيلة أسابيع الاحتجاجات .