دورة استثنائية غير قانونية بغرفة الصناعة والتجارة والخدمات بقيادة مكنيف و جرودي

ناظور اليوم : متابعة

في خرق واضح للدورات الإدارية , أفادت مصادر مطلعة أن جلسة استثنائية قد عقدتها غرفة التجارة والصناعة والخدمات بالناظور زوال يومه الخميس بدعوة من رئيس الغرفة عزيز مكنيف رغم عدم اكتمال النصاب القانوني الواجب توفره, حيث تأخر انعقاد الدورة  لأزيد من ساعتين بأمر من رئيس الغرفة,بدل 20 دقيقة كحد أقصى كما ينص عليه قانون الدورات , في انتضار باقي الأعضاء الذين حضر منهم تسعة .

وأضافت ذات المصادر أن تحالفا غريبا غد طفا على السطح بين كل من عزيز مكنيف وحفيظ الجرودي اللذين تجمعهما دعاوى قضائية في المحاكم,آخرها تلك التي حكمت فيها المحكمة لصالح الجرودي بعدم شرعية مكتب مكنيف , إلا أنهما أبيا إلا أن يسيرا هذه الدورة التي حضرها تسعة أعضاء – كما سلف الذكر – وهم عبد العزيز مكنف ، حفيظ الجرودي، سعد بنيحياتي، حسن المالكي، فريد فضلاوي، عبد القادر الاسروتي، أحمد المكاوي، وعبد البوكيلي , في حين تمت الإستعانة بتوقيع فريد الدرقاوي لتفويت محضر الدورة رغم عدم حضوره لإكمال النصاب , الأمر الذي يعتبر خرقا واضحا للقوانين المعمول بها ,وهو الأمر الذي لم يعارضه أي من المسؤولين الحاضرين رغم عدم قانونيته وعلى رأسهم محمد لمباركي مدير وكالة تنمية الاقاليم الشرقية و الكاتب العام لوزارة التجارة والصناعة والخدمات منية بوستة .

وفي نفس السياق , أبدى متتبعون للشأن المحلي استغرابهم للطريقة التي تنعقد فيها الدورات العادية والإستثنائية بغرفة التجارة والصناعة والخدمات و التي تنعدم فيها الشفافية التامة نضرا للتعتيم الذي يطالها , حيث لا يتم إخبار المنابر الإعلامية المحلية لتغطية وقائع الدورات , الأمر الذي يطرح أكثر من علامة استفهام حول ما يدور داخل البيت الداخلي للغرفة , خاصة في ضل التحالفات المشبوهة التي تحاك في الكواليس , حسب متتبعين .

.