ديربي هلال الناظور ووفاق ازغنغان يبتسم للكتيبة الخضراء وفوق أرضية غير صالحة

ناظور توداي : محمد العبوسي

كانت الدورة السادسة من بطولة القسم الوطني الثاني هواة شطر الشمال رحيمة وفأل خير على فريق هلال الناظور لكرة القدم في الدربي الذي خاضه بقواعده ضد جاره وفاق أزغنغان ,بتحقيقه لانتصار مهم جدا وبثلاثية مدوية مقابل هدف واحد بعد دورتين سابقتين خرج منهما خاوي الوفاض وبدون أية نقطة اظافية الى رصيده .

فاضافة الى كسب الفريق الهلالي للدربي جرت المباراة فوق أرضية غير صالحة شبيهة بمستنقع من المياه الراكدة والأوحال العفنة بفعل أمطار الخير التي تهاطلت على ربوع المنطقة وكشفت عورات الملعب البلدي المهزلة على أنه لا يصلح لكرة القدم ويشكل مصدر خطورة حقيقية على صحة اللاعبين وعلى صحة الجمهور الرياضي الذي يحج اليه لمؤازرة فريقه فرغم هذه المعاناة العميقة فالشق الأول من اللقاء كان مفتوحا تحذوه ندية لاعبي الطرفين الا أن امتياز افتتاح التسجيل آل للالة الهلالية بواسطة الزئبق أنس بلعابد وقد أشعل هذا الهدف تحركات الزغنغانيين في محاولة منهم لتعديل الكفة الا أنهم كانوا يصطدمون بالدفاع الهلالي الذي نجح في الحفاظ على شباكه في هذه الجولة ..ولم تكن الجولة الثانية رحيمة بالفريق الهلالي وبالمدرب عبد الصمد بنور اذ أن هذه الجولة شهدت نزول أمطار الخير بقوة وهو الأمر الذي حول معه رقعة التباري الى مستنقع من المياه والأوحال أضفى الصعوبة على تحركات اللاعبين وعلى التعامل مع الكرة وفي توه فاجأ الزغنغانيون حارس الهلال بهدف التعادل فرح له الزغنغانيون كثيرا الا أن الالة الهلالية استغلت تراجع مستوى الفريق الزغنغاني وأصبحت تتجرأ في هجوماتها الشئ الذي مكنها من اقتناص الهدف الثاني وبعده الثالث بواسطة الزئبق أنس بلعابد لتصل النتيجة الى الثلاثية للهلال مقابل هدف يتيم للزغنغانيين تحرك من خلالها رصيد الفريق الهلالي لتصل الى – 10 – نقاط الى حدود الدورة السادسة وبالمقابل تجمد رصيد أشبال بوعلي في – 9 – نقاط .

ليكون دربي هذا الموسم قد جرت أطواره في ملعب غير صالح وفوق الأوحال ولتوضيح الصورة أكثر يرجى مشاهدة لقطات المباراة في أشرطة الفيديو أسفله والتي تتضمن أيضا تصريح المدرب عبد الصمد بنور على فوزه المهم وعلى حالة الملعب البلدي