رصـاصـة غـدارة تـقتـل صـياد خنـازيـر بـالقرب من زايو

نـاظورتوداي : 

لقي شخص مصرعه في الحين، برصاصة بندقية صيد، أطلقها قريب له عن طريق الخطأ، الاحد الماضي، خلال احدى عمليات احاشة الخنزير البري. 
 
وتعود تفاصيل الحادث الى حدود الساعة العاشرة من صباح اليوم نفسه حين كان القناصون يقومون بعملية الاحاشة للحد من تكاثر اعداد الخنزير البري، على مستوى “الأربعاء الشويحية”، الواقعة في الجهة الغربية، بين أكليم وزايو، وأصيب أحد القناصين بجروح نتيجة طلقة نارية من بندقيته انطلقت في غفلة منه. 
 
وهرع أحد أقاربه وهو عامل متقاعد من أوربا من مدينة بركان، بعد اتصال هاتفي به، الى مكان الحادث لإسعافه ونقله الى المستشفى، لكن خلال تقديم المساعدة له خرجت طلقة ثانية من البندقية، بعد أن ضغط المصاب على زناد بندقيته خطأ وأصابت القريب في القلب، ليلقى حتفه في الحين. 
 
ومباشرة بعد علمها بالخبر، انتقلت عناصر الدرك الملكي الى عين المكان لمعاينة الحادث والإحاطة بظروف وقوعه وتحرير محضرة في المأساة. 
 
الحادث يطرح مرة أخرى اشكالية تطبيق القواعد خلال تنظيم الاحاشات بالطرق العشوائية والفوضوية، وقلة التأطير لدى القناصين أو انعدامه، كما تذكر هذه الواقعة بحادث مماثل شهدته منطقة جرادة الموسم الماضي.
 
عبد القـادر كترة