رصيف كورنيش الناظور يهدد سلامة المواطنين

ناظور اليوم : خالد الوليد

رغم كل ما يشكله كورنيش الناظور من متنفس حقيق لساكنة المدينة , ورغم الدور الكبير الذي يلعبه هذا الفضاء الوحيد من نوعه بالإقليم في استقطاب شريحة هامة من السياح , إلا أنه أصبح يشكل خطرا حقيقيا يهدد حياة مرتاديه من مختلف الشرائح والفئات العمرية .

عدسة ناظور اليوم التقطت صورا لمجموعة من المناطق بالكورنيش على مقربة من النادي البلدي بالناظور “كلوب” , حيث تبدو علامات التآكل بادية على رصيف الكورنيش على طول المسافة بين النادي البلدي في اتجاه أمام مقر فندق الريف سابقا ,  بفعل عوامل طبيعية وملوحة مياه البحيرة  , إلى درجة تهاوي مجموعة من المناطق بالرصيف المذكور ,وانخفاض مستوى مناطق أخرى , الأمر الذي أضحى يهدد ساكنة المدينة في أية لحظة, كما أن المنطقة المذكورة أصبح مظهرها لا يبعث على الإرتياح مع استمرار انتشار الروائح الكريهة رغم مجهودات التصفية والتنقية.

وفي موضوع ذو صلة,أكد مواطنون لناظور اليوم أنهم أصبحوا يتجنبون قصد كورنيش الناظور بسبب انتشار مجموعة من المظاهر ,فبالإضافة إلى النفايات والمخلفات التي تطفو للعيان ببحيرة مارشيكا , ينشط بهذا الفضاء الترفيهي والمتنفس الوحيد للمدينة مجموعة من المخلين بالنظام العام المنحدرين من مناطق قريبة ينشرون الرعب بين الفينة والأخرى  , بالإضافة إلى انتشار ظاهرة التحرش الجنسي بالفتيات ,في ضل غياب شبه تام للأجهزة الأمنية التي يسند على عاتقها حماية مرتادي هذا الفضاء , خاصة وأن المدينة مقبلة على فصل الصيف وعودة أفراد الجالية المقيمين بالخارج,الذين يفضلون قصد الكورنيش.

فهل يا ترى لم يبلغ إلى علم القائمين على الشأن المحلي , ومنهم وكالة تهيئة بحيرة مارتشيكا كونها المعنية بكل ما يحصل على طول بحير مارتشيكا , ما أصبح عليه كورنيش الناظور بفعل الإهمال ؟ أم أن الجهات المذكورة لا تبالي بسلامة المواطن الناظوري وهدفها الأساسي هو الربح المادي لا غير ؟