رفات الأمير موحند بن عبد الكريم الخطابي قريبا بالمغرب

ناظور اليوم : متابعة 

ذكرت مصادر خاصة لـ”ناظور اليوم” ,فضلت عدم الكشف عن إسمها , أن المجلس الوطني لحقوق الإنسان بصدد الإعداد لإرجاع رفات الأمير محمد بن عبد الكريم الخطابي إلى المغرب في غضون الأيام القليلة القادمة,في حين لم يذكر إن كان سيدفن بمسقط رأسه بأجدير بإقليم الحسيمة أو بمقبرة الشهداء بالرباط, قادما من مثواه بالعاصمة المصرية القاهرة.

وأضاف ذات المصدر في تصريح حصري لـ”ناظور اليوم” أن هذه الخطوة التي وصفها بالتاريخية ,قد أتت بعد مجموعة من الطلبات التي تلقاها المجلس وتدارسها من عدد من الجهات الجمعوية والسياسية , خاصة الريفية منها,لإرجاع رفات الأمير إلى الريف عوض إبقائه في القاهرة حيث توفي بعد نفيه من المغرب إلى جزر لارينيون ، ثم إلى العاصمة المصرية حيث اختار الإستقرار صحبة عائلته.

هذا ورجح عدد من المتتبعين أن ينقل رفات الأمير إلى مقبرة الشهداء بالرباط عوض مسقط رأسه بأجدير لعدة اعتبارات , خاصة الظروف السياسية الحساسة التي تعيشها البلاد حاليا , وتنامي المطالب بالحكم الذاتي للريف .

ومعلوم أن قوى ديمقراطية بالمغرب والدياسبورا ، كانت قد طالبت باعادة رفات الأمير مولاي موحند ، واعادة دفنه بمسقط رأسه بمدينة أجدير ، وهو  المطلب الذي لم يلقى أي استجابة رسمية تذكر .