روبورطـاج حـول المركب المينائي المستقبلي ببويـافار ” الناظور غرب المتوسط “

نـاظورتوداي : 

يندرج المركب المينائي المستقبلي المندمج الصناعي والطاقي والتجاري “الناظور- غرب المتوسط” في إطار منطق تكريس الشراكة مع إسبانيا.

وسيتيح هذا المشروع الضخم للمملكة التموقع٬ على نحو جيد٬ على المستوى الإقليمي من أجل استقطاب الفرص العديدة والمتنوعة التي يوفرها النقل الدولي للمواد الطاقية٬ على الخصوص٬ وللحاويات والبضائع٬ كما يفسح الطريق أمام تطوير شراكة “رابح-رابح” مع الدول المجاورة للمملكة٬ وفي مقدمتها إسبانيا حيث يمكن للفاعلين الاقتصاديين الاستفادة من الثمار المعتبرة لهذا الميناء الذي يوجد على مقربة من شبه الجزيرة الإيبيرية.

وبوجوده على ملتقى الطرق البحرية الكبرى٬ ينتظر أن يشكل المركب المينائي “الناظور غرب المتوسط” أرضية مواتية لانطلاق الصادرات الإسبانية نحو آفاق جديدة بإفريقيا والشرق الأوسط.

كما يمكنه أن يتموقع٬ على المدى المتوسط ٬ في صلب اتفاق الشراكة الإستراتيجية بين الرباط ومدريد٬ لفائدة الفاعلين الاقتصاديين لضفتي المتوسط.

وبهذه الصفة٬ فإن هذا الميناء٬ الذي يعد أرضية لوجستية تستجيب للمعايير الدولية٬ مدعو لأن يصبح محفزا للتعاون الدولي وقاطرة لتنمية الأنشطة المدرة للثروة ومناصب الشغل.

كما أن لهذا الميناء توجها للمساهمة في إثراء العرض المينائي لغرب المتوسط٬ وبالتالي المساهمة في ضمان تزويد البلدان المجاورة بالمحروقات وباقي المنتوجات الحيوية الأخرى.

وفي ظل روح تكامل بين ضفتي المتوسط هذه يندرج نشاط تكرير البترول٬ الذي سيقام داخل الميناء على المدى البعيد.

وسيمكن المركب المينائي المستقبلي٬ الموجه أساسا لإعطاء دفعة للمبادلات التجارية ومعالجة المنتجات البترولية٬ من تحقيق انسيابية أكبر في نقل المسافرين والعربات بين المغرب وأوروبا٬ كما سيساهم في تعزيز التدفق السياحي تجاه شمال المملكة وجنوب إسبانيا.

كما أن المغرب وإسبانيا مدعوان لتثمين هذا الانجاز الكبير من أجل أن يستفيدا معا من ثماره بروح يطبعها التكامل.

 إلى ذلك ، قال المندوب السامي للمياه والغابات ومحاربة التصحر عبد العظيم الحافي٬ إن المركب المينائي المستقبلي “الناظور غرب المتوسط” الذي ترأس صاحب الجلالة الملك محمد السادس أمس الثلاثاء بالناظور مراسم التوقيع على الاتفاقيات المتعلقة بتمويله وتدبيره٬ يعد جيلا جديدا من المشاريع التي تستهدف تحقيق التنمية المحلية والجهوية على السواء. 

وأضاف السيد الحافي في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء أن هذا الجيل الجديد من المشاريع يراعي أيضا كل المواصفات الكفيلة بخلق الثروة٬ كما تهم المجال الاجتماعي٬ خاصة خلق اليد العاملة.

وأوضح المندوب السامي أنه على مستوى التنمية المستدامة فإن هذه المشاريع تراعي توازنات النظم البيئية٬ خاصة في واجهة البحر الأبيض المتوسط التي تضم تشكيلات غابوية غنية جدا ولكن في نفس الوقت هشة.

وأبرز السيد الحافي أن هذا المشروع يولي أهمية كبرى للحفاظ على البيئة٬ حيث يهدف إلى إعادة تشجير ما يفوق 10 أضعاف المساحة التي سيشملها هذا المشروع.
 
من جهة أخرى ، سيكون موقع المركب المينائي “الناظور غرب المتوسط ” بخليج بيطوية وذلك على مستوى مصب وادي كيرت الذي يبعد عن الناظور بمسافة 30 كلم غربا. ويتعلق الأمر بميناء نشاطه الأساسي على المدى القريب معالجة المواد الطاقية خاصة بمسافنة البترول المصفى وعلى المدى البعيد نقل الأنشطة التجارية الملوثة من ميناء الناظور بني انصار تدريجيا وتصفية البترول الخام. 

مراحل تطور الميناء 

سيتم انشاء الميناء الطاقي والمواد المختلفة عبر مرحلتين: 

المرحلة الأولى : 

في المرحلة الأولى٬ سيتكون الميناء ٬ بالإضافة إلى الحاجزين الرئيسي والثانوي٬ من محطة للمواد المختلفة ومحطة متخصصة في الفحم ورصيف للخدمات ومركزين بتروليين لمسافنة المواد المصفاة. 

البنيات التحتية للميناء * المميزات 

حاجز رئيسي طوله 3080 متر 

حاجز ثانوي طوله 730 متر 

قناة للدخول بعمق 18 متر هيدرو ومنطقة للدوران بعمق 5ر17 هيدرو وبأبعاد 450 x 840 متر

محطة المواد المختلفة عمقها 5ر12 متر هيدرو وطولها 750 متر ومساحتها 5ر2 هكتار 

مركزين للمواد النفطية المصفاة بعمق 5ر16 متر هيدرو 

مركز متخصص في الصب الجاف بعمق يصل إلى 5ر16 متر هيدرو وطول يبلغ320 متر 

منطقة الخدمات ذات عمق ب 7 مترا هيدرو والطول 155 متر ومساحة 5ر2 هكتار 

الكلفة المالية تقدر ب 9ر5 مليار درهم 

* المرحلة الثانية البنيات التحتية للميناء 

في المرحلة في الثانية ستتم إضافة مركزين للمواد النفطية الخام والمصفاة المميزات الإجمالية : – حاجز رئيسي طوله 3080 متر – حاجز ثانوي طوله 730 متر – قناة للدخول ذات عرض يبلغ 250 متر بعمق 22 متر هيدرو ومنطقة للدوران بعمق 20 متر هيدرو وبأبعاد 525×840 متر – محطة المواد المختلفة عمقها 12,5 متر هيدرو وطولها 1490 متر ومساحتها حوالي 42 هكتار – مركزين للنفط الخام بعمق 20 متر هيدرو – مركزين للمواد النفطية المصفاة بعمق 16,5 متر هيدرو – مركز متخصص في الصب الجاف ذي عمق يصل إلى 5ر16 متر هيدرو وطول يبلغ 320 متر – منطقة الخدمات ذات العمق 7 متر هيدرو والطول 155 متر والمساحة 2,5 هكتار – الكلفة المالية الاجمالية تقدر ب 5ر7 مليار درهم 

البنيات التحتية للصلة مع الميناء : 

يتطلب تسخير هذه البنية التحتية إنجاز أشغال مهمة خارج الميناء تهم أساسا ما يلي :

الطرق والطرق السيارة لربط الميناء بالشبكة الطرقية

الربط السككي للميناء بالسكة الحديدية تاوريرت/الناظور

منشآت التطهير المائية لحماية المنطقة من الفيضانات

تزويد المنطقة بالطاقة الكهربائية والماء الصالح للشرب