زيارة مرتقبة لأمير اسبانيا و زوجته في يوليوز المقبل الى مليلية

ناظورتوداي : محمد الزيزاوي

شارت تقارير صحفية بداية هذا الاسبوع عن زيارة مرتقبة للأمير فيليبي و زوجته ليتيسيا” إلى الثغرين المحتلين المغربيين سبتة و مليلية، في منتصف يوليوز المقبل، وقال مسؤول رفيع المستوى في حكومة الراخوي أن بلاده تعتبر زيارة ولي العهد المملكة الإسبانية و زوجته ليتيسيا إلى الثغرين المحتلين المغربيين سبتة و مليلية بالغير الرسمية مؤكدا ان الاستعدادات و الترتيبات على قدم و ساق من اجل انجاح الزيارة. 
 
من جهة أخرى يرى رئيس جمعية الريف الكبير لحقوق الانسان ان مثل هذه الزيارات المتكررة للمسؤولين الاسبان للثغرين المحتلين في الاونة الاخيرة تعتبر استفزازية لمشاعر المغاربة خاصة المناطق المجاورة لهما . 
 
و من المتوقع حسب تصريحات فعاليات جمعوية و سياسية محلية أن تعرف أطوار هذه الزيارة تشنجا جديدا في العلاقات بين المملكة المغربية و المملكة الإسبانية وتعيد من جديد مضاهر الإحتجاجات الى المعابر الوهمية بمليلية و سبتة المحتلتين .