ساكنة بني سيدال بالناظور تستفيق على وقع جريمة منظمة في حق عائلة بأكملها

ناظورتوداي : الهادي بيباح

استفاقت ساكنة “بوحوا” بدوار لعزيب علال أقدور بتراب جماعة بني سيدال لوطا الواقعة على حوالي 20 كيلومتر غرب مدينة الناظور صباح اليوم الثلاثاء 21/02/2017 على جريمة ارتكبت في حق عائلة بأكملها بعد اقتحام مسكنهم حوالي الواحدة و النصف من ليلة الإثنين/الثلاثاء و قتل رب الأسرة و زوجته و جرح إبنته و أخته.

و حسب ما تداوله أقارب الضحايا، فقد تم طعن الضحية المسمى قيد حياته محمد بارمو بآلة حادة ـيعتقد أنه خنجرـ مباشرة بعد حله للباب الخارجي للمنزل حيث عجلت إصابته بمفارقته للحياة، و بنفس الطريقة تم الإجهاز على زوجته فطمة.ب.التي خرجت من أجل استقصاء ما يقع لزوجها.

و لم يقف الجاني عند هذا الحد بل استمر في جريمته النكراء حيث طعن كل من إبنته أ. التي لا تتجاوز العشرين من عمرها، و كذا أخته م. التي حاولت مقاومته دون جدوى.

و مباشرة بعد إعلامها بالفاجعة، حل بعين المكان قائد قيادة بني سيدال و أعوان سلطته المحلية و قائد الدرك الملكي بوكسان و مجموعة من عناصره و قائد قيادة بني بويفرور بالإضافة لممثل القيادة الجهوية للدرك بالناظور و الشرطة العلمية و مجموعة من المصالح الأمنية من أجل مباشرة التحقيق و الأبحاث.
و قد تم نقل جثتي الراحل و زوجته لمستودع الأموات بالمستشفى الحسني بالناظور، فيما تم تقديم الإسعافات لكل من إبنته و أخته المجروحتين بمستعجلات ذات المستشفى .

و حسب مصدر من عائلة الضحايا فقد تم توقيف المتهم باقتراف الجريمة على متن سيارة الضحية و هو يهم بالفرار خارج الإقليم و بالضبط بمركز قاسيطة بتراب إقليم الدريوش .

و سنعود للموضوع لكشف مزيد من التفاصيل خصوصا و أن الضحية يقطن بإسبانيا و قدم لأرض الوطن لموطنه منذ حوالي 12 يوم من أجل متابعة التحريات بخصوص اقتحام منزله الذي كانت تتواجد به أخته ـربما من نفس الجاني- منذ حوالي الشهر.