سب لمغربية على الهواء

ناظورتوداي : 
 
أصدر المجلس السمعي البصري (CAC) بمنطقة كتالونيا الإسبانية، قرار تغريم القناة التلفزيونية الإسبانية “كتالا تي في” Canal Català TV، بمبلغ 14601 أورو (ما يعادل 16 مليون سنتيم مغربي تقريبا)، بسبب التشهير والقذف والشتم الذي تعرضت له مهاجرة مغربية (الصورة) قاطنة بإسبانيا لم تُقْدِم القناة على ذكر اسمها على شاشة البرنامج، أثناء مناظرة تلفزية مباشرة كانت قد أذيعت في 14 من نونبر 2011 حول موضوع الهجرة بإسبانيا.
 
ووجه المجلس، وفق ما تناقلته وسائل الإعلام الإسبانية، للقناة المذكورة تهمة “عدم احترام كرامة الإنسان والقيم الدستورية وخرق واجب حماية الأطفال والشباب”، وذلك بعد ما أقدم أحد ضيوف البرنامج، وهو نيكولاس نافارو، الممثل والمرشح الأسبق لتلفزيون الواقع الشهير “الأخ الأكبر Gran hermano” في نسخته الإسبانية قبل أن يطرد لاعتدائه على أحد المشاركين، بتوجيه كلمات عنصرية وبذيئة في حق مهاجرة مغربية من قبيل “أنا مصدوم بأن حثالة مثلك يأتون إلى هنا لإصدار أحكام القيمة”، ومثل “لم آت هنا للبكاء حتى يعطوني قسيمة وجبة للغذاء..” و”تبا لك.. اذهبي للجحيم.. لماذا لا تذهبي إلى المنزل أوالمغرب أو إلى مكة للصلاة..”.
 
وعرف البرنامج نقاشا حادا حول موضوع الهجرة نحو إسبانيا، حيث انفعل نافارو الذي وجه كلمات نابية وعنصرية في وجه الضيفة المغربية، التي ردت عليه بكونه “جاهلا وغير مثقف”، قبل أن يعلن مقدم البرنامج على نهاية البرنامج والانتقال إلى وصلة إشهارية.
 
وهي المرة الأولى التي يغرم فيها المجلس السمعي البصري (CAC) قناةً إسبانية بهذا المبلغ، حيث سبق للجهة المكلف بالسمعي البصر يبمنطقة الحكم الذاتي الكتالنية أن فرض غرامتين سابقتين قيمة الأولى 2600 أورو والثانية بـ12001 أورو.