سجن مهاجر اغتصب قاصر ببني بوعياش ونشر صورا خليعة لها على الفايسبوك

ناظور توداي : متــابعة

أصدرت غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بمدينة الحسيمة يوم الإثنين الماضي، حكما بتأييد الحكم الابتدائي القاضي بالسجن سبع سنوات سجنا نافذا في حق مهاجر مغربي مقيم بالديار الأوروبية، مع أداء تعويض مدني لفائدة الضحية قدره 60 ألف درهم، وقد توبع المحكوم عليه بما نسب إليه من التهم التي تتعلق أساسا، بهتك عرض قاصر الناتج عنه افتضاض البكارة، ونشر صور خليعة لقاصر على الأنترنت.

الظنين أنكر كل ما نسب إليه من تهم أمام كل من هيأتي غرفة المحكمة الابتدائية والاستئنافية، وكذا في كل مراحل التحقيق الذي أجري معه من طرف الضابطة القضائية والنيابة العامة، إنكاره لم يشفع له لتبرأته من التهم التي توبع من أجلها، وحسب المحكمة المصدرة للحكم فإن مجموعة من القرائن والأدلة ثبتت تورطه في الجناية المذكورة، خاصة أن إحدى الصور التي نشرها المتهم على الأنترنت، قد عرضت على المختبر الوطني للشرطة العلمية والتقنية، والذي أكد في تقرير له أن الصور الخليعة للفتاة القاصر نشرت من طرف المتهم.

وتعود تفاصيل القضية، عندما تقدم والد الضحية بشكاية في الموضوع لدى مفوضية الأمن الإقليمي بالحسيمة، مفادها أن ابنته القاصر تعرضت للإغتصاب نتج عنه افتضاض بكارتها بمدينة بني بوعياش (إقليم الحسيمة) من طرف أحد الأشخاص المقيمين بالخارج، وقام أيضا بنشر صور خليعة لذات القاصر على الأنترنت على حسابه في موقع التواصل الإجتماعي “فايسبوك”، قبل أن يختفي عن الأنظار ويسافر خارج الوطن في اتجاه إحدى الدول الأوروبية التي يقيم بها، بعد علمه بوضع شكاية ضده لدى المصالح الأمنية من طرف والد الضحية، وقد علمت الجريدة أن المتهم تم إيقافه مباشرة بعد عودته إلى مغرب من طرف المصالح الجمركية، وذلك بعد أصدرت في حقه مذكرة بحث على الصعيد الوطني.