سـاكنة تمسمان تلقي القبض على شخص إختطف طفلة بهدف إغتصابها

نـاظورتوداي :
 
إستفاقت ساكنة جماعة بني مرغنين التابعة لنفوذ قبيلة تمسمان أول أمس السبت على وقع جريمة شنعاء بطلها شخص في الثلاثينات من عمره ، أقدم على إختطاف طفلة تبلغ من العمر 9 سنوات تتابع دراسـتها بـالمستوى الثـالث إبتدائي بدافع إغتصابها .
  
وإقتاد الشخص المذكور والذي كان في حـالة سكر طافح الطفلة إلى مكان مهجور ، رغم محاولتها الحثيثة بـالفرار من يديه و التوسل إليه من أجل إخلاء سبيلها ، لكن كل ذلك باء بـالفشل و حـاول إستدراجها إلى الخلاء بعدما أكد لها أنه لا ينوي قتلها ، لـيهددها بعد الوصول إلى مبتغاه بـالذبح في حـالة إخبـار والديها بـالجريمة التي ينوي إرتكابها .

مشيئة القـدر حسب ما ذكرته مصـادر متطابقة ، حـالت دون وصول ” المجرم ” المذكور إلى مبتغاه ، حيث شاهده عن بعد واحد من أبناء الدوار حيث بدأ بالصراخ طلبا للنجدة ، وهو النداء الذي إستجابت له السـاكنة رجالا و نساء وقاموا بتمشيط المكان ، إلى أن وصلوا إلى مكان تواجد المختطف ومبعيته الطفلة الضحية .
 
ووجد المواطنون بحوزة هذا المجرم ،  سكينا و قنينة كحول و أقـراص مهلوسة ” القرقوبي ” وتدخلوا ضده بـالقوة لإنقـاذ الطفلة من قبضته ، قـبل أن يربطوا الإتصـال بالدرك الملكي و السلطات المحلية التي لم تحضـر إلى مكان الحـادث بعد مرور أزيد من ساعتين عن توصلها بـوشاية ما وقع .
 
وأكد مواطنون ، أن ذات الشخص الذي قام بإختطاف الطفلة بهدف إغتصابها ، أقدم صباح نفس اليوم على سرقة مبلغ 1000 درهم كـان بحوزة والده الذي أبلغ السلطات المحلية عنه .
 
وفي سياق متصل ، فكـان ذات الشخص ” المجرم ” قضى عقوبة سجنية بـالديار الفرنسية بعد إدانته على ذمة جريمة قتل ، حيث تم طرده نهائيا بعد قضاء مدة سنجنه .

وخلف الحادث هلعا في قلوب الأباء الذين أبدوا تخوفهم إزاء الوضع الأمني المتردي بـقبيلة تمسمان ، والذي سمح بإنتشار أوكار ترويج الكحول و المخدرات بكل أنواعها ، مما يزرع الرعب في نفوس الأهالي الذين بـاتوا قلقين إزاء سلامة أبنائهم خـاصة التلميذات القاصرات .