سلطات الناظور تسطر برنامج تطهير الساحات العمومية والشوارع من مظاهر الفوضى والتسيب

ناظورتوداي : متابعة 

بلغ لدى ” ناظورتوداي ” ، إعتزام سلطات الناظور إبتداء من صباح يومه الاثنين ، خوض حملة تطهيرية على مجمل الساحات العمومية والشوارع ، التي تعيش على وقع الفوضى والتسيب ، بسبب الفراشة والباعة المتجولين .
 
وأكدت مصادرنا ، أن السلطات المحلية بالناظور ، قد سطرت برنامجا للقضاء على مختلف مظاهر الفوضى وإستغلال الملك العام ،  التي تسبب فيها دخلاء جعلوا من شوارع المدينة وساحاتها العمومية ، سوقا لبيع الخضروات والمتلاشيات ، وذلك منذ بداية الحراك الشعبي .
 
وقد تم إستقدام أزيد ازيد من 300 عنصر جديد من مدن مجاورة يمثلون مختلف الأجهزة الأمنية، ليدعموا نضرائهم من عناصر القوات العمومية المحلية، في حملة تمشيطية واسعة، من المرتقب أن تنطلق صباح الاثنين وتشمل الاسواق العشوائية التي تعرفها جل الشوارع الناظورية، مثل “ساحة مسجد الحاج مصطفى” و “سوق لعري ن الشيخ” و “نافورة اعمار اريفي” بشارع 3 مارس، و “سوق اولاد ميمون”، و “سوق ايشوماي” قرب المستشفى .
 
 وتفيد معطيات أنه من بين هؤلاء الباعة أصحاب سوابق ، ومن بينهم من ينشط في مجال الجريمة المنظمة ، وهو الأمر الذي يزكيه توقيف عصابة إجرامية بشارع الجيش الملكي ، أغلب أعضائها كانوا باعة متجولين بالكورنيش  .
وقد استبشر المواطنون خيرا من هذا المستجد ، وأكدوا أنهم يدعمون مثل هذه الخطوات الجريئة ، باعتبارهم متضررين من كثرة الباعة المتجولين بالمدينة ، ما أدى الى اغلاق مختلف المنافذ والساحات العمومية والأرصفة ، ويتسبب ايضا في فوضى يومية و اشتباكات تصل احيانا الى حد التراشق بالحجارة ومواد معدنية .