سليمان حـوليش يـتهم عمالة الناظور ولجنة الاحـصاء بالتلاعـب في نتائج الانتخابات التشريعية

نـاظورتوداي : نجيم برحدون
 
وجـه سليمان حوليش وكيل لائحة حزب النهضة في دائرة الناظور المحلية ، سـهام الاتهام لكل من عامل اقليم الناظور و لـجنة الاحـصاء التي يشرف عليها رئيس الشؤون العامة ، قائلا في وقفة اجتجاجية حاشدة نظمها أمام بناية العمالة ” ان المشرفين على عملية فرز الأصوات واحصائها بالمكتب المركزي الاقليمي تلاعبوا بنتائج الانتخابات ، بعد تلقيهم لـرشاوي من طـرف مرشحين نالوا المراتب الأولى ” .
 
واعتبر سليمان حوليش الحاصل على المرتبة الخامسة في الاستحقاقات التشريعية على مستوى دائرة الناظور الانتخابية ، أن الابلاغ عن فوز كل من مصطفى المنصوري وكيل لائحة التجمع الوطني للاحرار ، والاتحادي محمد أبرشـان ، ساعة بعد انتهاء عملية الاقتراع ، يعـد مؤشرا واضحـا للتزوير والخروقات التي عرفتها عملية الفرز .
 
وتـساءل سليمان في كلمته أمام عمالة الناظور أمام حضور جماهيري غفيـر ، عن مـدى صحة النتائج ، رابـطا ذلك باعتباره أن عمالة الناظور اعلنت قبل منتصف الليل تصدر محمد أبرشان للنتائج الجزئية برصيد فاق العشرة ألاف صوت ، تلاه كل من التنملالي و المنصوري ، في حين بلغ عدد المصوتين على لائحة البركاني في نفس الزمن أقل من 6 ألاف صوت ، ولائحة الديك 7 ألاف ، قبل أن تنقلب النتائج وتصبح كلها في صالح ” المصباح ” برصيد أزيد من 10 ألاف ، و تراجع رقم أبرشان ليصبح 8 ألاف فقط ، يضيف حوليش .
 
ودعـا سليمان حوليش ، انـصاره الى الحضور صباح هذا الاثنين أمام عمالة الناظور لخـوض اعتصام مفتوح ، تنديدا بـما أسماه ” تزوير نتائج الانتخابات و التلاعب فيها لصالح من أدى الأموال للسـلطات ” .
 
وكان حوليش قد نال في الاستحقاقات حسب النتائج المعلن عنها من طرف وزارة الداخلية ، 7918 صوت ، بعد كل من البركاني و التنملالي ، أبرشان والمنصوري ، الذين انتخبوا برلمانيين بالاقليم .