شباب الريف الحسيمي يفوز بدوري ” كأس الصحراء المغربية ” لكرة السلة

ناظور توداي : عادل أمغار | الحسيمة

فاز فريق شباب الريف الحسيمي لكرة السلة بلقب النسخة الأولى لدوري ” كأس الصحراء المغربية “، المنظم من طرف الفريق نفسه على مدى ستة أيام، عقب فوزه على فريق السد القطري بحصة 77 مقابل 61 نقطة.

وكان فريق شباب الحسيمة تأهل إلى المباراة النهائية بعد انتصاره على الفريق المونستيري التونسي، في حين تأهل فريق السد القطري إثر فوزه على أوك بلغراد الصربي. واحتل الأخيرالرتبة الثالثة بعد فوزه على الفريق المونستيري. وتميزت المباراة النهائية بمستوى جيد، بعد أن قدم الفريقان عروضا شيقة شدت إليها انتباه الجمهور الذي تابع الدوري في دورته الأولى. وتابع المباراة التي قادها ثلاثي التحكيم كريم سفير ( سلا ) وسمير أباعقيل ( أكادير ) ومحمد حمو ( الحسيمة ) جمهور عفير تجاوز الطاقة الاستيعابية للقاعة المغطاة 3 مارس، خطف الأضواء بتشجيعاته وأهازيجه، مؤثثا فضاء القاعة، في حين لم يتمكن أزيد من 200 شخص من ولوج الأخيرة. إلى ذلك اعتبر مصدر من الفريق الحسيمي، فوز فريقه بلقب الدوري مستحقا، بالنظر إلى المستوى الجيد الذي أبانه في المباراة النهائية وكذا الاستماتة القوية التي أظهرها في المباراة نفسها.

وأكد المصدر ذاته،أن التظاهرة تهدف إلى ربط أواصر الأخوة والتعاون، بين المشاركين، وجعل الرياضة وسيلة لخدمة الأهداف الإنسانية النبيلة، مشيرا في الوقت نفسه بالتنظيم الجيد، سواء على المستوى التقني أوالتنظيمي، والذي ساهمت في نجاحه عدة أطراف، وبالروح الرياضية العالية التي ميزته. وأقيم حفل في نهاية التظاهرة، وزعت خلاله العديد من الجوائز والكؤوس والميداليات على المشاركين، بحضور رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة السلة، فؤاد عمار، ورئيس عصبة الريف للعبة نفسها، ووفد عن فريق دار الأطفال بطانطان، والعديد من الفعاليات الرياضية والجمعوية ومنعشين اقتصاديين بالإقليم.