شرطة الناظور تعتقل ضابطين مزوران بـ ” ديستي ” متهمان بالنصب و تهديد الفتيات

ناظورتوداي : 
 
أوقفت عناصر الشرطة القضائية بمدينة الناظور شخصين انتحلا صفة ضابطين في إدارة مراقبة التراب الوطني “DST” بغرض النصب و الإبتزاز.
 
وحسب ” هسبريس ” التي نقلت الخبر ، يشتغل أحد الموقوفَين الذي ينحدر من مدينة مكناس صباغا، فيما الثاني ينحدر من بنسليمان و يشتغل نادلا في مقهى.
 
وكان الاثنان يوهمان ضحاياهما من الفتيات أنهما يشتغلان في إدارة مراقبة التراب الوطني، وبعد كسب الثقة يقومان باستغلالهنّ جنسيا و ابتزازهما بصور يلتقطانها في أوضاع حميمية، حيث يعمدان للتهديد بالنشر على الإنترنيت للحصول على مبالغ مالية.
 
النادل كان ضحية نصب من طرف الصباغ الذي كان يوهمه أنه ضابط، هذا قبل أن ينكشف أمره الثاني ويضطر إلى ضم الأول للاستمرار في عمليات النصب و الإبتزاز.. وأثناء التحقيق اعترفا بتفاصيل العمليات التي قاما بها، وتم الاستماع الى الضحايا، وقد أحيلا على النيابة التي أمرت بإيداعهما السجن المحلي في انتظار محاكمتهما بالمنسوب إليهما من تهم.
 
يذكر أن مدينة الناظور ، شهدت أواخر السنة المنصرمة حادثا مماثل ، بعد إلقـاء القبض على شخص كان يدعي أنه ” ضابط سام ” ، وضبطت الشرطة القضائية بحوزته أصفاد ، بعدما كان موضوع مذكرة بحث على الصعيد الوطني بتهمة النصب .
 
بتصرف عن هسبريس – أمين الخياري