شرطي يطلق الرصاص على «لص» هاجمه بسيف

ناظورتوداي : إسماعيل روحي 

أصيب متهم بالسرقة، أول أمس الأربعاء، بالدار البيضاء، برصاصتين بعد أن أطلق عليه شرطي النار من سلاحه الوظيفي. وأكد مصدر أمني أن الحادث وقع إثر حملة نفذها الصقور، التابعون للقسم القضائي الأول للشرطة القضائية بعين الشق بشارع فاس، حول السرقات التي يتعرض لها العاملون بالشركات بسيدي معروف.
 
وأضاف المصدر ذاته أن التدخل تم حوالي الثانية والنصف، بعد أن لمح رجال الأمن شابين مشتبه فيهما على متن دراجة نارية يتجولان بالمنطقة الصناعية، لتتم ملاحقتهما من طرف رجال الأمن.
 
وأشار نفس المصدر إلى أنه خلال عملية الملاحقة، فقد المشتبه فيهما توازنهما وتعرضا لحادثة سير مع إحدى السيارات، وتركا الدراجة التي كانا على متنها ولاذا بالفرار، مضيفا أنه وبعد أن اقترب منهما رجال الأمن، حاول أحدهما الهجوم على شرطي بسكين من الحجم الكبير، مما اضطر زميله إلى إطلاق عيارين ناريين أصابا المهاجم في الرجل.
 
وذكر المصدر ذاته أنه تم إلقاء القبض عليهما ليظهر بعد تنقيطهما أنهما من ذوي السوابق العدلية، وأن المشتبه فيه المصاب مبحوث عنه على الصعيد الوطني من أجل تكوين عصابة إجرامية مختصة في السرقة والعنف والاغتصاب، موضحا أنه بعد التحقيق معهما اعترفا بأنهما يمارسان السرقة باستعمال دراجتين ناريتين تتواجدان بدوار المكانسة1.