شـرطة الناظور تحقق مع مهاجر ضبط و بحوزته نحو 27 كلغ من الفضة والحلي المهرب

ناظورتوداي :

أحـالت مصـالح الـشرطة القـضائية التابعة للمنطقة الإقليمية للأمن الوطني بـالناظور ، بداية الأسبوع الجاري ، مهاجرا يقطن بـالديار الإيطالية ، على المحكمة الإبتدائية ، بتهمة حيـازة بضاعة أجنبية بدون سند قانوني والشطط في إستعمال نظام القبول ” الورقة الخضراء ” لسيارة أجنبية .
 
ولم يكن المهاجر المغربي المنحدر من مراكش،  والمسمى العربي. ي. البالغ من العمر 50 سنة، يظن أنه لن تسلم جرّته هذه المرة، إذ كانت عيون الجمارك المغربية يقظة وترصد تحركاته منذ ولوجه الأراضي الإسبانية بعد انطلاقه من إيطاليا على متن سيارته من نورع رونو ميكان، وذلك بناء على إخبارية تفيد بأنه يعمد إلى تهريب الفضة والحلي بالجملة وترويجها بالمغرب.

ولتجنب أي مراقبة دقيقة، اختار المهاجر موضوع المعلومة، الدخول إلى المغرب، يوم الثلاثـاء 2  أبـريل الجاري ، عن طريق مدينة مليلية المحتلة.
 
وتمكن الموقوف بالفعل من الخروج عبر مليلية واجتياز معبر بني انصار، لكن عيون الجمارك كانت تراقبه وتترصد حركاته بعد ربط الاتصال بالنيابة العامة، ثم توجه إلى وسط مدينة الناظور حيث تمت محاصرته وهو على متن سيارته.

وبعد إخضاع حقائب الموجود حاليا رهن الحبس الإحتياطي ، لعملية تفتيش تم العثور على كمية قليلة من الفضة، وبعد استفساره عن احتمال وجود كميات أخرى من الفضة والحلي بحوزته داخل سيارته، نفى نفيا قاطعا الأمر الذي جعل مصالح الجمارك تخضع السيارة لفحص بالسكانير، أسفر عن العثور على كمية كبيرة من الفضة والحلي قدرت بحوالي 26.5 كلغ داخل المحرك، ليتم حجزها وإيقاف صاحبها وإحالته على الشرطة القضائية لتعميق البحث معه قبل تقديمه إلى العدالة.
 
عبد القادر كترة