شـرطة النـاظور تحجز على سـيارة قـائد المقاطعة الاولى وتغرمه بـ 300 درهم .

ناظورتوداي :
 
يوم غـير عادي ذلك الذي عـاشه قـائد المقاطعة الإدارية الأولى بـالناظور ، حـينما لم يجد سـيارة الخدمة ذات الترقيم الإداري ” الميم الحمراء ” التي يستفيد منها و الممنوحة له من لدن وزارة الداخلية ، في المكـان الذي ركنها فيها بـالقرب من بناية الإدارة الإقليمية لوكالة تهيئة موقع بحيرة مارتشيكا .
 
القـائد الذي كـان يظن في وهلة الأمر أن القـانون لن يطبق عليه ، تفـاجـأ بنقـل سـيارته إلى المحجز البلدي بـأمر من فـرقة شـرطة المرور ، بسبب تواجدها في وضعية غيـر قـانونية ، وبالضبط قـرب علامة ” ممنوع الوقوف ” .
 
وأكدت مصـادر ، أن رجـال الأمن الوطني فعلوا غـرامة مـالية من 300 درهم مع خصم نقطة من  رخصة سياقته ، وفق ما تنص عليه مدونة السـير المطبقة بـالمغرب قـبل 3 سنوات والتي أتى بها وزير التجهيز و النقـل أنذاك عبد الكريم غلاب .
 
ورغم بساطة الموقف كونـه عاديـا ،  صفق المواطنون بحرارة لهذا العمل الشجـاع ، الذي أظهر خلاله رجال الشـرطة إنـزال شعار ” القانون يسري على الجميع ” ، في حين طـالب مهتمون بـالمزيد من الحزم مع مختلف المسـؤولين الذين يـتجاوزون القـانون بدعوى الإمتيازات المهنية التي يتوفرون عليها .
 
يذكر أن عبد الإله بنكيران طالب أواخر السنة الماضي خلال الجلسة الشهرية لمجلس النواب ، من رجال الأمن والدرك القيام بعملهم وتطبيق القانون و قال ” إذا وجدتم سيارتي في حالة مخلفة فما عليكم سوى القيام باللازم ” إشـارة منه إلى عدم السماح لأي كـان بخرق القوانين الجاري بها العمل في المغرب .
 
و نصح بنكيران، رجال الامن ألا يرتبكوا في حالة توقيف أشخاص مهما كان شأنهم و أن يقوموا بواجبهم بتسجيل مخالفة.