صراع عائلي بتيزطوطين يودي بحياة مسنة على يد زوج ابنتها و الأخير يسلم نفسه للأمن

نـاظورتوداي : من العروي 

اهتزت ساكنة جماعة تيزطوطين القروية القصية عن العروي بـ 8 كيلومترات ، أول أمس الأحد فاتح دجنبر الجاري ، على إيقاع جريمة قتل مدوية ذهبت ضحيتها امرأة مسنة على يد زوج ابنها 
 
ووفق قصاصة لموقع ” العروي ”  إستند في مضمونها على معطيات إستقاها داخل الجماعة ، فالسيدة أًصيبت بجروح متفاوتة الخطورة على يد زوج ابنتها ، فقدت على إثرها حياتها فورا متأثرة بالإصابات التي تعرضت لها .

و أصيب في ذات الشجار العائلي زوج الهالكة و ابنتها بجروح طفيفة و فيما تعرض إبنها لكسر على مستوى الذراع .  ، 
 

وسلم المعني بالأمر وهو في الخمسينيات من عمره ، نفسه لمصالح الدرك الملكي معترفا بجريمته و التي أرجعها لخلافات وصراعات عائلية محضة 
 
هذا و تنقلت مصالح الدرك الملكي و السلطة المحلية صوب عين المكان فور تلقيها إشعار عن الحادثة ، حيث نقلت جثة الهالكة إلى مستودع الأموات بمستشفى الحسني بالناظور ، وفتحت محضرا في النازلة استمعت خلاله للمتهم و زوجته و والدها ، من أجل تعميق البحث و الكشف عن ملابسات الحادثة