صورة الرباح وسط ” التيتيز ” تثـير الجدل على مواقع الانترنيت

نـاظورتوداي :

ما تزال صورة عزيز الرباح، وزير النقل والتجهيز، التي يظهر فيها بجانب فتاتين بلباس أحمر تعملان في مجال استقبال الشخصيات خلال فعاليات المعرض الدولي للسيارات “أوطو إكسبو” بالدار البيضاء يوم الخميس المنصرم، (ما تزال) تثير المزيد من التعليقات التي كالت عبارات الانتقاد الحاد أحيانا للوزير “الإسلامي”، خاصة على صفحات فيسبوك وبعض المنتديات الإلكترونية المختلفة.

وبدا الرباح، في الصورة المُتداولة، بكامل أناقته وهو يستمع إلى شروحات وأحاديث مُستقبليه في المعرض الدولي للسيارات، وبجانبه تقف فتاتان جميلتا الملامح تستقبلان الوزير، وقد ارتديا من الأزياء الحمراء ما يثير الانتباه، فيما الذراع وجزء كبير من الصدر يظهران عاريين.

وهاجم ناشطون على “فيسبوك”، يبدو أنهم من توجهات إسلامية معينة، وزير النقل لأنه وافق على الوقوف بجانب الفتاتين وهو يعلم أن آلات التصوير لا تترك “شاذة ولا فاذة”، وأن صورته تلك تحديدا ستجوب الصحف والمواقع الإلكترونية في البلاد، الشيء الذي لا يسير في صالحه كوزير محافظ ينتسب إلى حزب يقول إنه إسلامي.

وتابع المنتقدون بأن الرباح أخطأ عندما ظل واقفا بجانب الفتاتين اللتين كانتا تركزان عمدا في عدسات المصورين، وأنه كان الأجدر به أن يتنحى بعيدا عن هذا المكان الذي التُقطت فيه الصورة، وبإمكانه أن يفعل ذلك لأن لا شيء يمنعه من حرية التصرف وفق قناعاته الذاتية وهو المسؤول الحكومي المعروف.