صور شهداء أحداث الحسيمة تحضر عملية اقتحام المعطلين لبناية مجلس الصبار

ناظور اليوم : نسيم الأرنوسي – الرباط

صور الشهداء الخمس ضحايا أحداث ليلة 20-21 فبراير بالحسيمة ، كانت حاضرة أثناء عملية الاقتحام التي نفذها أزيد من 400 عضو تابع للجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين للمغرب ، لمقر المجلس الوطني لحقوق الانسان الحديث التأسيس ، بعد زوال أول أمس الثلاثاء 12 أبريل الجاري بالعاصمة الرباط .

هذه الخطوة الاحتجاجية التي وصفها منتمون لمكتب الجمعية بالتصعيدية ، شارك فيها معطلون من الريف ( الناظور ، الحسيمة ، الدريوش ) ، حيث أكدوا الى جانب مئات المعطلين المنتمين لمختلف فروع الجمعية على صعيد المملكة ، على استمرار الاحتجاجات حتى الاستجابة للمطالب .

وتدخل هذه  الحركة الاحتجاجية التي سبق وأن أعلنت عليها الجمعية في بلاغ سابق، في سياق تفعيل الخطى التصعيدية الوارد ضمن برنامج الشطر الثاني من المعركة الوطنية المفتوحة المنطلقة منذ 04 أبريل 2011 تحت شعار: النضال من أجل سياسة وطنية ديمقراطية شعبية في ميدان التشغيل.”.

و أعادت الجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين تجديد مطالبها المثمثلة في: “فتح حوار جاد ومسؤول مع المكتب التنفيذي على أرضية المذكرة المطلبية للجمعية والتي على رأسها الاعتراف القانوني بالجمعية، الكشف عن قبر الشهيد مصطفى الحمزاوي ومعاقبة مغتاليه، إطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين وإسقاط كافة المتابعات التي تطال مناضلي الجمعية الوطنية والحق في الشغل والتعويض عن البطالة لكافة أبناء الشعب المغربي بما لا يقل عن الحد الأدنى من الأجور مع رفعه”.

وإلى حد كتابة هذه السطور لا زال معطلو الجمعية، القادمون للعاصمة من مختلف أرجاء المغرب، معتصمين ومتشبثين بقرارهم لغاية الاستجابة لمطالبهم المعلنة تحت شعار “النضال من أجل سياسة وطنية ديمقراطية شعبية في ميدان التشغيل”، إذ يُطالب بفتح حوار للحكومة مع المكتب التنفيذي للجمعية.. وذلك على أساس المذكرة المطلبية المرفوعة سابقا مصدّرة بوجوب الاعتراف القانوني بالتنظيم