طلبة باحثون بكلية الناظور يراسلون محمـد حصاد لانصافهم من تجاوزات منسق ماستر

ناظورتوداي : متابعة

راسل حوالي 30 طالبـاً وطالبة، يتابعون دراستهم في مسلك مـاستر الدراسات السياسية والقانونية بالكلية المتعددة التخصصات بالناظور، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، من أجل المطالبة بالتدخل العاجل لمصـالح الوزارة لإنصافهم من الممارسات التي يتعرضون لها منذ أزيد من عام من طـرف منسـق هذا المسلك.

وأكد الطلاب، في موضوع شـكايتهم أن منسق الماستر موضوع الحديث، متورط في مجموعة من التجاوزات القانونية من بينها تمديد سداسي واحد لمدة 7 أشهر عكس ما ينص عليه دفتر الضوابط البيداغوجية، واستقدام غربـاء للكلية من أجل إلقاء محاضرات، كما وقفوا على تسجيل وتوثيق مجموعة من التجاوزات الأخرى من بينها تعرضهم للاستفزازات والتهديد بحرمانهم من اجتياز الامتحانات في حـالة عدم الانصيـاع لرغبات المنسق و الذاتية.

وأضـاف المحتجون، أن منسق الماستر موضوع الحديث، طـرد أزيد من عشرة طلبة بقرارات فردية دون اللجوء إلى الأجهزة المخول لها ذلك، كإدارة كلية الناظور و مجلس الكلية، مما أدى إلى حرمان عدد من الطلبة من حقهم الدستوري في متابعة الدراسة ومن بينهم من أنصفته المحكمة الإدارية وأصدرت حكما لصالحه.

وأكـد الموقعون على العريضة المطلبية التي تتوفر “كود” على نسخة منها، أنهم سيخوضون أشكال نضـالية تصعيدية في حـالة عدم تدخل الجهات المسؤولة سواء داخل كلية الناظور ورئاسة جامعة محمد الأول بوجدة أو على مستوى الوزارة، لأن ما تعرضوا ويتعرضون له يمـارس بعيدا عن أعين الفريق البيداغوجي للماستر و إدارة الكلية

. تجدر الإشـارة أن نفس الشكاية، وجهت لعميد الكلية المتعددة التخصصات بالناظور و رئيس جامعة محمد الاول بوجدة.