عائلة مريضة دخلات تحيد لحديد من رجلها خرجات ميتة نوضات روينة فالمستشفى

ناظورتوداي :

عاش المستشفى الحسني بالناظور، عشية يوم أمس الخميس حالة إستنفار إستدعت حضور رجال الامن ومسؤولي المستشفى من أجل تهدئة عائلة إحدى السيدات التي كانت ستجري عملية بسيطة لنزع قضيب بلاتيني في رجلها تم تثبيته سابقا لعلاج كسر في الرجل .

وقال ذوي الهالكة، أن والدتهم أدخلت للمستشفى صباحا حيث كان منتظرا أن تخرج بعد ساعات، إلا أن الطبيب خرج من قاعة العمليات على الساعة الواحدة بعد الزوال ليخبرهم أنها توفيت .

وزاد أفراد الاسرة المحتجين، أن والدتهم أجريت لها فحوصات قبل العملية واثبتت أنه لا خطر عليها من إزالة القضيب البلاتيني، ما خلق لهم صدمة بعد سماعهم خبر وفاتها .

وطالب المحتجون بتدخل وزارة الصحة والتحقيق في القضية، متهميم الطبيب بالتقصير في عمله الذي أدى إلى وفاة والدتهم .