عبد الواحد الشامي و سليمان أسباعي يستقيلان من نقابة الورياشي

نـاظورتوداي : 

قدم الزميلان الصحفيان عبد الواحد الشامي و سليمان اسباعي، استقالتهما من “نقابة الصحفيين المغاربة بالناظور”.
 
 وربط المستقلان أسباب استقالتهما بـما وصف “تفشي مجموعة من الممارسات المسيئة لقيم العمل النقابي، ومبادئ الصحافة النبيلة، داخل إطار نقابة الصحفيين المغاربة – فرع الناظور، وبعد تنامي مسلسل القرارات الانفرادية و اللامسؤولة من قبل رئيس الفرع المحلي، ولعدة اعتبارات أخرى لا يسع المجال لذكرها..” 

وحسب بلاغ موجه الى “من يعنيه الامر من مسؤولين و رأي عام” توصلت “ناظورتوداي” بنسخة منها، فإن الاستقالة من الإطار النقابي السالف الذكر، تُعد نهائية و لا رجعة فيها.
 
 كما أعلن الزميلين تبرئتهما من “مسئولية جميع القرارات التي ستُتخذ من قبل من تبقى داخل المكتب المسير للنقابة”، وذلك اعتبارًا من تاريخ الاستقالة وهو 31 يناير 2012.