عجز مادي تجاوز 190 مليون سنتيم يهدد مسـار هلال الناظور لكرة اليد

نـاظورتوداي : علي كراجي 

سجل فريق هلال الناظور لكرة اليد أحد أندية القسم الوطني الممتاز ، خلال السنوات الثلاثة الماضية عجزا ماديـا قدره المكتب المسير وفق التقرير المالي الذي كشـف عنه في اخر جمع عام ، بـ 190490000 درهم ، وهو مبـلغ وصفه فاعلون رياضيون بـ ” وصمة عـار ستبقى راسخة على جبين مسـؤولي الإقليم ” . ومؤشرا يضع الفريق على المحك و ينذر بـمستقبل أكثر صعوبة . 
 
وشكلت المداخيل التي توصلت بها خزينة فريق هلال الناظور لكرة اليد ، 60 مليون سنتيم ، وهو رقم إعتبره الحاضرون في الجمع العام هزيـلا جدا مقارنة مع المصـاريف ، بيد أن تحقيقه جـاء بفضل مجهودات بذلها المكتب المسير بـتنسيق مع مجموعة من المتدخلين والغيورين .
 
وقـال أمين مال الفريق ، أن هذا الأخير لم يتوصل بعد بالمنحة التي خصصها مجلس الجماعة الحضرية للناضور التي تبلغ 30 ألف درهم ، ومن جهة أخرى علق على هذا الغلاف سليمان أزواغ ، أنه لن يغطي سوى نسبة ضئيلة من حاجيات النادي ،  وإن تم التوصل به . 
 
إلى ذلك ، قـال سليمان أزواغ رئيس المكتب الإداري لهلال الناظور لكرة اليد ، في تصريح لـ ” ناظورتوداي ” أن الهدف من عقد الجمع العام ، يروم وضع الرأي العام المحلي والمتتبعين للشـأن الرياضي ، أمام الصورة الشاملة بخصوص كل ما يحوم حول الفريق ، و جميع التدابير المتعلقة بالإستعداد للموسم المقبل . 
 
وأضـاف أزواغ ، أن المشاركين في الجمع العام ، تطروقوا أهم النقط التي كـانت أسـاسية في ما يخص المؤسسات والجهات التي دعمت الفريق ، و كذا الإكراهات الواقفة في طريق الأخير حجرة عثرة أمام تفعيل البرنامج الكامل للمكتب المسيرة .  
 
وأعرب أزواغ عن شكره البالغ ، إزاء الإهتمام المستمر لعامل إقليم الناضور بشؤون فريق هلال الناظور لكرة اليد ، كما دعا الفعاليات الأخرى المنتخبة وعلى رأسهم المجلسين البلدي والإقليمي ، إلى المبادرة من أجل مد يد العون لكتيبة النادي ، بإعتبار الأخير السفير الوحيد بالمنطقة الذي يشـارك في البطولة الإحترافية ، مما يفرض على الجميع مسؤولين و إقتصاديين و كل المتدخلين في الشـأن المحلي ، إلى تقديم المسـاعدة لإنجاح مسـيرة الهلال ، ” خصوصا وأننا نطمح للوصول إلى مستوى أعلى ، وتحقيق الألقاب لمضاهاة باقي الأندية المنضوية تحت لواء القسم الوطني الممتاز ” .  
 
على نفس الجهات سواء المسؤولة عن تدبير المؤسسات العمومية أو الفاعلين الإقتصاديين و رجال الأعمال ، الدفع بجميع الاندية الرياضة صوب درب النجاح والإزدهار ، لأن ورش الرياضة أصبح قـاطرة مهمة للتنمية … يختم أزواغ تصريحه .