عقوبة الإعدام تواجه مغربي سرق 6 يورو من حقيبة إسبانية

ناظورتوداي: 
 
يواجه مغربي مقيم بإسبانيا، ويعمل في مجال الفلاحة، عقوبة سجنية تصل إلى 44 سنة، بعد تسببه في مقتل سيدة إسبانية من أجل سرقة محفظتها، حيث طالب المدعي العام بتوقيع أقصى العقوبات في حق المتهم والتي حددها في 44 سنة سجنا.
 
وتعود وقائع الجريمة، إلى فبراير من سنة 2012، حينما أقدم المغربي على الهجوم على ثلاث سيدات مسنات، في الشارع، لسرقتهن، حيث وجه ضربة في الرأس لواحدة منهن، وسقطت على الفور مغشيا عليها، فيما إعتدى بالضرب على زميلتيها. 
 
وقد تم نقل المصابة للمستشفى، لتلقى مصرعها بعد يوم على الحادثة، فيما كان المبلغ الذي حصل عليه الجاني من عملية السرقة هو ستة أوروهات!