عمالة الناظور تحتفل باليوم الوطني للمهاجر تحت شعار ” الدستور الجديد وتطوير الأداء للنهوض بقضايا الجالية “

نـاظور اليوم : نجيم برحدون 
 
على مدى أربع ساعات متواصلة، نظمت عمالة إقليم الناظور يومه الاربعاء 10 غشت الجاري، لقاء تواصليا مفتوحا مع أبناء الجالية المغربية المقيمة بالخارج، احتفاء باليوم الوطني للمهاجر الذي يصادق العاشر غشت من كل سنة 
 
اللقاء الذي نُظم تحت شعار "الدستور الجديد و تطوير الأداء للنهوض بقضايا الجالية المغربية المقيمة بالخارج"، تم تأطيره من قبل عامل الاقليم السيد العاقل بنتهامي، الذي استعرض خلال كلمة مطولة وجهها للحاضرين، الأهمية القصوى التي تكتسيها منطقة الريف بحكم انها تحتل المرتبة الاولى من حيث انتماء ابناء الجالية باروبا، كما بشّر بقرب إحداث حضيرة صناعية كبرى بالناظور، وذلك في اطار سياسة الاوراش الكبرى التي اعتمدها صاحب الجلالة كاسلوب جديد لترسيخ مغرب الحداثة و التغيير. 
 
و أبرز عامل الاقليم الذي كان يتحدث لجمهور غفير من "مغاربة العالم" بحضور عدد من المسؤولين و المنتخبين و رؤساء المصالح الخارجية، بالاظافة لممثلي المنابر الإعلامية المحلية و الوطنية ، أهمية الإقليم كموقع استراتيجي أضحى متصلا بدول الشريط الساحلي المتوسطي.
 
واوضح السيد العاقل بنتهامي ، مدى أهمية اتصال الناظور بالعالم الخارجي عبر مختلف مختلف البوابات البحرية ، الجوية والبرية ، بالاظافة إلى خط السكة الحديدية الذي ربط الإقليم بباقي المدن المغربية.
 
 و اشار السيد العامل في معرض كلامه حول التحولات الاقتصادية التي تعرفها المنطقة بلغة الأرقام، إلى المدينة العمرانية الجديدة المزمع تشييدها على مساحة تزيد عن ألف هكتار بمدينة العروي، والتي ستضاهي بالمدن الراقية و الحديثة التي تتوفر على افضل شروط الحياة العصرية، كما كشف عن اهمية المحطة الجوية "مطار العروي الدولي" الذي "تفوق على مطار وجدة انكاد خلال السنة الجارية من حيث نسبة المسافرين".
 
وخـلص اللقاء ، بفتح أبواب المداخلات والاستفسارات أمام أبناء الجالية المغربية الحاضرين ، والذين أبرزوا مدى سعادتهم بهذه المستجدات ، والتأكيد على تأسيس اطار يعني بهموم المهاجرين و لجنة لتتبع مشاكل مغاربة العالم .