عميد الكلية المتعددة التخصصات بالناظور يـرفض تنفيذ حكم قضائي صدر بإسم جلالة الملك

نـاظورتوداي : 
 
رفض عميد الكلية متعددة التخصصات بـالناظور – سلوان ، تنفيذ حكم أصدرته إدارية وجدة تحت رقم 592  بتاريخ 28 غشت 2012 ، يـقضي بقبول الطعن الذي تقدم بـه طلبة جامعيون ضد  قرار ” العميد ” الرافض لإعتماد نتائج عملية إنتقـاء الطلبة المقبولين لولوج ومتابعة الدراسية بالإجازة المهنية ” شعبة تسيير عملية التصدير و الإستيراد ” .
 
وذكـر الطلبة ” ضحايا ” سياسة عميد كلية الناظور ، أن الأخيـر رفض تنفيذ الحكم بدعوى الضغط عليه من لـدن رئاسة الجامعة بوجدة و توصله بتعليمات عليا أرغمته على الضـرب بالمقرر القـضائي الصادر عن المحكمة الإدارية عرض الحائط .
 
وتسـاءل الطلبة الموقعون على ” رسـالة تظلم ” تحصلت  ” ناظورتوداي ” على نسخة منها ، مرفوقة بـالحكم القضائي الصادر عن إدارية وجدة ، عن دور وزير التعليم العالي السيد لحسن الداودي إزاء هذا الـسلوك الإداري الذي يسير عكس جميع تصـريحاته و مضامين الدوريـات التي عممها مؤخرا في إطـار ما أسماه بإصلاح منظمومة التعليم الجامعي بالمغرب .
 
وخـلف تعنت قيدوم كلية الناظور من تنفيذ حكم إدارية وجدة  ورفض قـبول طلبة كـانوا قد حرموا من متابعة الدراسة بـسلك الإجازة المهنية السنة الماضية ، إستياء لدى العديد من الهيئـات المدنية و الحقوقية المهتمة بالإقليم ، و توعدت بـدخولها على الخط لإنتزاع حقوق هذه الشـريحة المهمة من الشـباب الذين راحوا ضـحية سياسة فـاشلة فـرضها المسؤول الأول بـالنواة الجامعية الكائنة بـبلدية سلوان .
 
يذكر أن إدارية وجدة ، كـانت إستدعت لحضور جلسة الحكم ممثلين عن رئاسة الحكومة ووزارة التعليم العالي ، و محامي الطلبة و عميد كلية سلوان و رئيس جامعة محمد الأول و منسق الإجـازة المهنية بـكلية الناظور ، وهي الدعوة التي توصل بها المعنيون في يونيو الماضي ، وتم بعده الإستماع إلى أطراف الدعوى قـبل إصدار الحكم أواخر شهر غشت الماضي .
 
وأكد الحكم أن الطلبـة الـذي قـرروا متـابعة إدارة كلـية الناظور – سـلوان ،  تمت عملية إجتيازهم للإمتـحان وفق القوانين الجاري بها العمل ، و قـبلوا من طـرف اللجنة المنظمة وفق كفاءاتهم و إعتمادا على معايير دفتر التحملات المصادق عليه من طرف وزارة التعليم العالي .
 
 بعد الإعلان عن النتائج في لائحة علقت على أسوار الجامعة ، تفاجأ الطلبة بعده بمدة بـقرار سحبها بتعليمات من نـائب العميد و ألغيت المباراة  بـذريعة تسجيل مترشحين قادمين من المعهد المتخصص في التكنولوجيا التطبيقية .
 
المنطوق القضائي ، يبين مضمونه أن مبـرر الإدارة تناقض جملة و تفصيلا مع دفتر التحملات الذي سمح للطلبة بالولوج إلى الإجازة المهنية  ، كـون القـانون المنظم للإجازة المهنية يـسمح لجميع الحاصلين على دبلوم المعاهد العليـا ” بـاك + 2 ” بولوج هذا السـلك من الشعب الجامعية ، وبـالتالي لا وجود لأي مبـرر يسمح للإدارة 11 طالبا و طالبة من متابعة الدراسة .