غياب الأوكسجين بمستشفى الفرابي بوجدة يقتل 11 مريضا و 5 أطفال

ناظورتوداي : 
 
عاش مستشفى الفرابي بوجدة، خلال الثلاثة أيام الأخيرة، على وقع فضيحة تتجلى في وفاة 11 مريضا في قسم المستعجلات، و5 في قسم الأطفال الخدج، وذلك بسبب غياب الأوكسجين الذي يعتبر مادة حيوية بالنسبة لأي مريض. 
 
وأبرزت “الاتحاد الاشتراكي”، في عدد يومه الجمعة (20 يناير 2012)، أن المستشفى المذكور يعاني نزيف كبير، فبالإضافة إلى حالات الوفاة المذكورة، عرفت مصلحة العظام وفاة أحد المرضى دخل إلى المصلحة بدون ملف طبي، ولا وثيقة إقامة من 4 إلى 18 يناير الجاري، ونقل إلى مستودع الأموات، بينما أمر وكيل الملك بفتح تحقيق في هذه النازلة. 
 
وأوضحت أن النزيف يطال أيضا مصلحة الولادة، التي خضعت، أخيرا، لإصلاحات تم خلالها تغيير حائط بحائط آخر، وباب بباب آخر، ونافذة بنافذة أخرى، في حين أن النساء ينجبن على الأرض.