فتح الناظور يتجرع هزيمة قاسية بميدانه ووضعيته تتأزم دورة تلوى الأُخرى

ناظورتوداي : نجيم برحدون

أضحت وضعية فتح الناظور لكرة القدم، تتأزم دورة بعد أخرى في مشوار البطولة، وتجلت الإختلالات التي يعيشها البيت الداخلي للفريق خلال مباراته عصر يوم أمس السبت، بملعب المسيرة الخضراء بالدريوش حيث إنهزم بثلاثة أهداف دون رد أمام ضيفه فتح وسلان مكناس برسم مجريات الدروة 8 من منافسات بطولة القسم الأول هواة شطر الشمال، وهي الهزيمة التي حكمت على الفريق الناظوري تسلم المصباح الأحمر ضمن كوكبة مؤخرة الترتيب العام .

وقد خاض الفرقين معا اللقاء بطموحات مختلفة ففي الوقت الذي دخل فيه فتح الناظور المباراة بشعار لا للهزيمة بإعتبار مكانته المتأزمة بعد مرور 7 دورات ,في كان طموح الزوار فتح وسلان التوقيع على نتيجة إيجابية تنعش وضعيته ضمن أندية كوكبة المقدمة، ومع بداية المباراة التي أجريت وسط هبوب رياح قوية أثرت نوعا ما على مردودية اللاعبين كثف فتح الناظور من محاولاته الهجومية على دفاع الزوار، غير أن التسرع وعدم التركيز حال دون تحقيق المبتغى المتمثل في الوصول إلى شباك الخصم، بالمقابل إعتمد الزوار على المرتدات الهجومية والضربات الثابتة وتمكن من افتتاح باب التسجيل بعد مرور خمس دقائق فقط من انطلاق اللقاء ، لتنتهي الجولة الأولى بتقدم الزوار بهدف دون مقابل .

وخلال الشوط الثاني وعكس كل التوقعات فاجئ أبناء العاصمة العلمية أصحاب الأرض بهدف ثان عكر نوعا ما آملهم في العودة بالنتيجة ,رغم التغييرات التي قام بها مدرب فتح الناظور باقحام أحمد الشامي الذي تمكن من اصطياد ضربة جراء إلى جانب طرد المدافع المكناسي ,وكاد هذا المعطى أن يقلب موازين المقابلة لولا تسرع مهاجم فتح الناظور في تنفيذها وإهدارها ، ولم تتغير نتيجة المباراة بحكم التسرع وضعف النجاعة الهجومية الذي ميز جل المرتدات الهجومية للعناصر الفتحية، خلال فترات متفرقة، وعلى إيقاع الندية داخل رقعة الميدان تواصلت ترقبات الجمهور دون أي جديد يذكر بإستثناء طرد حكم المباراة للمدافع محمد الزاهر الذي ترك ثغرا واضحا في دفاع فتح الناظور الذي تلقت شباكهم هدفا ثالثا حطم بذلك معنويات الفريق كليا ,ليواصل الأخير مسلسل نزيف النقاط بعد مضي 8 دورات .

وبحصده لهزيمة جديدة يتجمد رصيد فتح الناظور في 6 نقاط محتلا المركز 13 في الترتيب العام، حيث لم يتمكن من خلال 8 مباريات من الإنتصار إلا خلال مبارة وحيدة مع ثلاث تعادلات وأربع هزائم، وقع من خلالها خط هجوم الفريق على هدفين فقط واستقبلت مرماه 8 إصابات، وهي حصيلة سلبية للغاية تهدد بشكل كبير الفريق بفقدان مكانته بالقسم الأول هواة خلال الموسم الكروي الجاري إن ما لم تتحرك جل مكونات الفريق والمدينة ككل لانقاذ ما يمكن انقاذه .

وبلغ لدى علمنا أن ان رئيس فتح الناظور السيد محمد الرمضاني دعى الى اجتماع طارئ يوم غد الاثنين مع جميع مكونات فريق الفتح الرياضي الناظوري لدراسة سبل كفيلة لاخراج الفريق من هذا المأزق الذي يتخبط فيهه مع مطلع الموسم الجاري .