فتح الناظور يستهلُّ موسمه الكروي الجديد بانتصار صعب على نهضة مرتيل

ناظور توداي : نجيم برحدون

استهل فريق فتح الناظور الموسم الكروي الجديد ببطولة القسم الوطني الأول هواة في شطره الشمالي بانتصار صعب والمُستحق على ضيفه نهضة مرتيل الذي حل هو الآخر يوم أمس بالناظور وكله عزم للخروج بنتيجة إيجابية من شأنها أن ترفع من معنويات الفريق ,غير أن كتيبة فتح كانت في الموعد وحققت الأهم بفضل هدف المهاجم السنيغالي الجديد بالفريق ” سامسون ” قبيل سبع دقائق من نهاية الجولة الأولى من المقابلة التي أدارها الحكم الوطني محمد بنسلطانة وشهدت متابعة جماهيرية قليلة العدد .

مع البداية اتضحت جليا نوايا عناصر فتح الناظور المتمثلة في الخروج بالعلامة الكاملة خلال هذا المِحكّ الرسمي الأول خلال هذا الموسم ,وفي ظهور أول بالنسبة للمدرب الجديد – القديم للفريق السيد محمد التيجني الذي لم يمر على تعاقده مع كتيبة فتح الناظور سوى أسبوعين حتى نجح في إيجاد التوليفة المتكاملة التي من شأنها أن تتنافس خلال هذا الموسم لحجز بطاقة الصعود للقسم الوطني الثاني ,غير أن الطريق نحو بلوغ المُبتغى مليئة بالأشواك والمشوار سيكون طويلا وشاقا خلال هذا الموسم .

وتعذّر على مهاجمي الفريقين فك الدفاع المتراص لكل فريق خلال هاته المواجهة ,فيم كانت للكرات الثابتة الكلمة الأنسب في أكثر من مناسبة ,وجاء الهدف الوحيد في هذه المقابلة عن طريق ضربة خطا في الدقيقة 36 من عمر المقابلة نفذها سفيام الموساوي وجدت رأس السنيغالي ” سامسون ” الذي أسكنها في شباك حارس نهضة مرتيل ,فيما حافظ أصحاب الأرض على تقدمهم خلال الجولة الثانية على الرغم من تهديد الزوار لمرمى الفتحيين في أكثر من مناسبة بمُحاولات كانت تنتهي بتدخل الحارس أو الدفاع ,لتنتهي أطوار ووقائع هاته المقابلة بفوز صعب لفتح الناظور على خصمه نهضة مرتيل بهدف يتيم ,وهو الانتصار الذي من شأنه أن يرفع من معنويات لاعبيه قبيل رحلتهم الصعبة إلى بوزنيقة الأسبوع المُقبل لملاقات وفاقها المحلي برسم الجولة الثانية من بطولة القسم الوطني الأول هواة .