فرار هاتك عرض طفل بأركمان من العدالة يغضب الساكنة

ناظور اليوم : ياسـين الحـسناوي 

لا زال المدعو رشيد.ب البالغ من العمر 25 سنة والمنحدر من دوار بوغريبة التابعة للجماعة القروية بأركمان فارا من العدالة بعد ادانته بـ » اغتصاب الطفل عبد الصمد.ط البالغ في عمره السادس » شهر نوفمبر من العام الماضي، وقد تم إقتحام منزل الجاني مرات متعددة من طرف الدرك الملكي دون أن يجدوا أثرا له في الوقت الذي تتهم عائلة الضحية الدرك  بالتماطل في إلقاء القبض عليه ، في وقت لا زالت الحالة الصحية و النفسية للطفل تشهد تدهورا بعد الحادث و الذي نقل الى منزله فيما ذكرت مصادر مطلعة أن عائلة الطفل قررت متابعة الجاني » أحد أقرباء العائلة « قضائيا .

و كان دوار بوغريبة قد عرف حادث اغتصاب الطفل عبد الصمد.ط و محاولة قتله مما أصابه بتلف بالغ في الفم والأسنان اثر تعرضه للارتطام المتعمد بشجرة أقدم عليه الجاني بعد اغتصابه قرب قنطرة لالة زينب في الدوار قبل أن يكتشف أحد المارة الواقعة ليفر بعدها الجاني تاركا الطفل في وضعية صحية و نفسية متدهورة لينقل الى المستشفى التي حررت له شهادة طبية غير محدودة الأجل و عرضه على الطب النفسي سيما مع تكرار حالات الخوف التي تنتابه و تدني مستواه الدراسي بعد الحادث