فلاحون يقطعون الطريق الرئيسية للعروي احتجاجا على خروقات معمل “سوكرافور”

ناظور اليوم : ميمون أجواو 

بعد الوعود التي تلقوها من طرف المسؤولين بعمالة اقليم الناظور، من اجل حل مشاكلهم العالقة مع المعمل المُشغل و جمعية نباتات الشمندر السكري التي يراسها المستشار عبد القادر اقوضاض.. أقدم المآات من الفلاحين المتضررين، العاملين بقطاع الشمندر بسهل كرت ضمن المنطقة الفلاحية السقوية لاقليم الناظور، طيلة يومه الثلاثاء 2 غشت الجاري، على قطع كلي للطريق الرئيسية الرابطة بين العروي و اقليم الدريوش 

وأفاد مراسلنا من عين المكان، أن المحتجين شلوا حركة السير بالطريق المذكورة، بوضع لبنات أحجار وحصى وسط المعبر الرئيسي، واعتصموا هناك خمس ساعات متواصلة.. فيما ظلت قوات الامن العمومية (الشرطة، و الدرك) ترابض في مكان الاعتصام مطوقة الفلاحين دون تسجيل أي تدخل 

ويطالب الغاضبون من الفلاحين من السلطات تمكينهم من حوار جدي و مسؤول مع عامل اقليم الناظور، بخصوص معاناتهم مع معمل تكريرالسكر "سوكرافور" ، و مع جمعية المستشار البرلماني عبد القادرأقوضاض.. 

و يؤكد الفلاحون أن معمل "سوكرافور" يعمد الى الغش في عمليات الوزن ، ونقص الحلاوة من مادة الشمندر، وارتفاع درجات الاوساخ في منوجات المعمل، بالاظافة الى تاخير توصلهم بمستحقاتهم الشهرية ، وهو ما افاض كاس الغضب لديهم 

جدير ذكره، أن محاولات يائسة من قبل رئيس الشؤون الداخلية لعمالة الناظور ، حل بعين مكان المعتصمين، من اجل تهدئتهم.. الا انهم استقبلوه بوابل من الشعارات الرافضة للوعود الكاذبة على راسها الشعار الصاخب: "إرحل".. فيما علم موقع "ناظور ماب" أن جهودا من طرف الكاتب العام مكّنت من اقناع الفلاحين بفك اعتصامهم مع وعد بمقابلة العامل يوم الخميس .