فيديو جديد يفضح عداء أبو زيد للأمازيغية

ناظورتوداي  : 

إنتشر شريط فيديو جديد للمقرئ أبو زيد  الإدريسي ، على صفحات مواقع التواصل الإجتماعي ، طالب فيه المذكور وهو البرلماني المنتمي لحزب العدالة والتنمية ، بـتعريب الحيـاة العامة ، وفرض اللغة العربية بالقوة ، إقتداء بسيـاسة الدولة الفرنسية التي تحملت مسؤوليتها تجاه لغتها الأصـلية وفرضتها على المواطنين وفي المنظومة التربوية بشتى أنواع الترغيب والتهديد و التغرير. وفي المقـابل أقصت 9 لغات فصحى . 

كما وصف البرلماني السالف ذكره ، الأساتذة الأمازيغين الذين شاركوا في صياغة الميثاق الوطني للتربية والتكوين بـ ” المتطرفين ” .

إنتشـار هذا الفيدو ، يـأتي أياما بعد الإعتذار الذي قدمه أبو زيد لأمازيغ سوس ، بعدما كـان قد تهكم عليهم خلال محاضرة ألقاها بـالخليج العربي ونقلتها قناة الرسـالة . 

ويكون المقرئ أبو زيد بهذه المواقف ، يثير حوله الكثـير من التسـاؤلات حول الجهة التي يتشغل لصـالحها هل هي مغربية تحترم التعدد الهوياتي بالبلاد ، أم جهة خارجية أخرى ذات مرجعية قومية شوفينية عربية قحة .