فَايْسْبُوكيُون يحتجُون من أجل “رحيل” الفاسي وغِيرِيتْسْ عن الكُرة

ناظور توداي

دعا نشطاء فَايسبُوكيُون مغاربة إلى موعد احتجاجي من أجل “رحيل” علي الفاسي الفهري، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، وإيرِيكْ غِيرِيتْسْ، النَّاخب الوطني، عن شؤون الكرة المستديرة بالبلاد.

وقد جاءت الدعوة عبر موقع التواصل الاجتماعيّ فَايْسبُوك محدّدا موعدها على الساعة الحادية عشر صباحا من يوم السبت المقبل، فيما وضع الواقفون وراء الاحتجاج بوابة الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم فضاء لمبادرتهم الغاضبة.

“نطالب الفاسي الفهري، ومن معه، بالرحيل.. وأن يأخذُوا وإيَّاهم غِيرِيتْسْ” بهذه العبارة شرع المستاؤون من نتائج المنتخب المغربي الأول في الحشد للخطوة الاحتجاجيّة التي يرومون تفعيلها، وقد أكّد العشرات، لحدّ الساعة، إقبالهم على المشاركة بالوقفة الاحتجاجيّة المشار إليها.

الخطوة تأتي بعد أسبوع عن الهزيمة المهينة التي تلقّتها النخبة الكروية المغربية على أيدي مجموعة متواضعة للرياضة من عيار المنتخب الغيني لكرة القدم، كما تأتي في سياق تواضع كروي مغربي بعموم المنافسات الرياضيّة، وبمنافسات كرة القدم خاصّة.