لاعبة إسرائيلية تشارك في جائزة للامريم للتنس

بيير شاهار تفتتح مشاركتها اليوم والإمارات العربية سبق وأن رفضت دخولها دبي

ناظور توداي 

وافق منظمو جائزة للامريم للتنس على انضمام الإسرائيلية بيير شاهار ذات ال24ـ عاما للسبورة النهائية للنسخة الثانية عشرة التي انطلقت أمس الاثنين، بملاعب النادي الملكي للتنس بمدينة فاس العاصمة الروحية.

وتلتقي بيير شاهار المصنفة الثامنة بالبطولة البالغ مجموع جوائزها 220 ألف دولار والـ55 عالميا في الدور الأول اليوم الثلاثاء مع السلوفاكية ماكدالينا رايباريكوفا، بينما فرضت القرعة على المصنفة الأولى مغربيا نادية العلمي والمشاركة ببطاقة دعوة مواجهة لاعبة قادمة من التصفيات التمهيدية بينما كان حظ المغربية الثانية فاطمة الزهراء العلامي أصعب بمواجهة الرومانية سيمون هاليب المصنفة الخامسة بالبطولة.

وتحصل الفائزة بهذه البطولة على جائزة مالية بقيمة 37 ألف دولار مع إضافة 280 نقطة لرصيدها في تصنيف اللاعبات المحترفات.

ورفض مسؤولو النادي الملكي للتنس بفاس التعليق على مشاركة اللاعبة الإسرائيلية في هذه البطولة مفضلين أن يرد المدير المساعد للبطولة أوليفيي مانغوليس الذي ظل هاتفه يرن دون أن يرد بينما فضل مسير آخر أن يتحدث عن إيجابيات الدورة من خلال إشعاع المدينة عالميا بتواجد بطلات من 24 بلدا.

وسبق لشاهار أن كانت في مقدمة أزمة عالمية بعد أن رفضت الإمارات العربية المتحدة عام 2009 منحها تأشيرة الدخول للبلاد من أجل المشاركة في الدوري المفتوح لدبي، مما جعل الاتحاد الدولي يفرض عقوبات مالية على المنظمين بقيمة 300 ألف دولار ذهب منها مبلغ 44250 لشاهار وهو معدل ما تحصلت عليه في العام السابق مع إضافة 130 نقطة لرصيدها مع فرض منحها بطاقة دعوة للنسخة اللاحقة مهما كان ترتيبها.

وتصر لوائح رابطة اللاعبات المحترفات على حق كل لاعبة مؤهلة أو تتم دعوتها للمشاركة في أية بطولة في العالم.