لاعب موريتاني مهدد بالعقوبة لرفعه لشعار ”إلا رسول الله”

ناظور توداي : 

أضحى مهاجم المنتخب الموريتاني على الشيخ ولد الفلاني صاحب اسرع هدف في نهائيات افريقيا للمحليين المتواصلة في جنوب افريقيا بعقوبة قاسية من طرف الكنفدرالية الافريقية لكرة القدم (كاف), حسب ما كشفت عنه الصحافة المحلية اليوم الثلاثاء.

ونقلت ذات الصحف عن مصادر خاصة في بعثة المنتخب الموريتاني المشاركة في المسابقة أن رئيس الإتحاد الموريتاني لكرة القدم أحمد ولد يحيى, يبذل جهودا كبيرة مع اللجنة المنظمة للبطولة و الكاف, لتفادي إيقاع عقوبة قاسية على مهاجم المنتخب الموريتاني علي الشيخ الفلاني, الذي رفع شعارا يحمل كلمة “إلا رسول الله” بعد تسجيله أسرع هدف في مرمي المنتخب البوروندي أمس الأول. وحصل اللاعب على إثر ذلك على بطاقة صفراء من الحكم, لكن الكاف قد يوقع عليه عقوبة الإيقاف لثلاث مباريات دولية, وهو ما يعني في حالة وقوعه حرمانه من المشاركة في تصفيات أمم إفريقيا المنظمة في المغرب العام القادم.

وعلى الرغم من الترحيب الكبير الذي لاقاه رفع الفلاني الشعار لدى عموم الشعب الموريتاني, وتقديره الكبير له على ما قام به علي ضوء مظاهرات عارمة في البلاد إحتجاجا على مقال مسيئ للرسول محمد صلوات الله وسلامه عليه, إلا أن لوائح الكاف تحظر على اللاعبين رفع أي شعارات لم ترخص من اللجنة المنظمة, وبتنسيق مسبق معها,وهو ما يهدد الفلاني بعقوبة على ضوء تطبيق تلك القوانين.