لجنة دعم ساكنة الأطلس تكذب ما روجت له الزميلة ” ناظوربلوس “

نـاظورتوداي : متابعة
 
كذب الزميل ” علي كراجي ” الناطق باسم ” لجنة الناظور الكبير للتضامن ”  ما نشرته الزميلة ” ناظوربلوس ” تحت عنوان” رفض الترخيص لقافلة تضامن مع ساكنة الأطلس تنطلق من النّاظور” ، وأكد في تصريح لـ ” ناظورتوداي ” ، بأن اللجنة لم تتوصل بأي منع عكس ما حـاولت بعض الجهات الترويج لذلك .
 
ونفى عضو اللجنة جملة و تفصيلا ما تناولته ناظوربلوس ، والذي جاء في مقال لها بأنّ اللجنة قالت أن ” الإدارة الترابية تضع عراقيل أمام مبادرتها”، وزادت وسط رفض لنشر هوياتها: “سننظّم المسيرة ونوصل المساعدات التي نراكمها كيفما كان الحال، وسنراسل الأمانة العامة للحكومة وفقا لمقتضيات القانون”.. فالتحرك “لا رجعة فيه” وفق ذات التعبيرات المتطابقة ، ووصف المتحدث الى ” ناظورتوداي ” ما ورد بالعبارات المغرضة و الكاذبة .
 
وقال المصرح لـ ” ناظورتوداي ” بأن النقاش الذي دار بين اللجنة و السلطة المحلية في شخص باشا مدينة الناظور ، كان حول الإطار القانوني ، مضيفا ” أن اللجنة ستعمل على ضبط جميع القوانين الجاري بها العمل ” لأنه لا يمكن تنظيم قافلة خارج الاقليم بدون الانضباط للقوانين الجاري بها العمل في هذا الاطار .
 
وأكد عضو اللجنة ، بأن الأخيرة لم تطلب بعد أي ترخيص للتنقل نحو الأطلس ، لأنها لم تحدد تاريخ تفعيل القافلة لتوزيع الدعم لساكنة الأطلس ولم تقرر بعد القيام بذلك لأن التنسيق مع السلطات يبقى ضروريا لضمان سلامة تنقلها ، و أضاف ‘ من يسعى الى الترويج لمثل هذه المغالطات ليست إلا عناصر لا تربطها بهذه الخطوة الإنسانية أية علاقة و لها أهداف أخرى’ .
 
ودعت اللجنة العناصر التي تسعى الى الركوب على القافلة لـفتح صراعات مع جهات معينة ، الى التراجع عن هذه السلوكات الغير الأخلاقية ، ووصفتها بـ ” الكائنات التي تسعى دائما إلى الخوض في الماء العكر ” .
 
وختم الزميل ” علي كراجي ” تصريحه  ” للأمانة ستعمم اللجنة بيان لكشف الحقيقة الكاملة ” ، وسأعلن إستقالتي وفك الارتباط باللجنة لأنه لا يمكن الاشتغال في أجواء يسودها العبث و الادلاء بمغالطات مغرضة ، يضيف كراجي .